29‏/01‏/2007

إحنا ما عندناش دم... أيمن نور بيموت يا ظلمة

هام جدا
أيمن نور من سجنه يكشف عن فضيحة جديدة لنظام مبارك

تفتكروا إحنا عندنا دم؟؟؟


طبعا الإجابة لأ

أيمن نور بيموت في سجنه عشان حريتي وحريتك



عائلة أيمن نور قدمت التماس لرئيس الجمهورية مش
طلبا للعفو منه عن أيمن نور على الرغم من إنه بريء

الالتماس كان لمجرد أن يتم علاج نور الذي يعاني من مضاعفات خطيرة لداء السكري الذي يعاني منه ومن مشاكل في القلب والأوعية الدموية ومن نزيف دقيق بشبكية العين وغيره من المصائب الصحية الخطيرة



الالتماس في حد ذاته يشير بشكل جلي إلى أن سوء معاملة أيمن نور في السجن وسجنه أساسا الذي كان محض تلفيق حدث ويحدث بأمر مباشر من فخامة الرئيس حسني مبارك وبالتالي فمجرد حصول أيمن نور على حقه الطبيعي في العلاج بحسب القانون المصري والمواثيق الدولية يحتاج إلى إذن السيد الرئيس



وبالطبع لم يستجب الرئيس ولن يستجيب
وحتى لو استجاب فهيستجيب بس عشان إعلامه يهلل له إنه الرئيس - لا مؤاخذة - الإنسان



مبارك بيكره أيمن نور وخايف منه ونفسه إنه يموت في سجنه قضاء وقدر

وعاوزه إذا طلع من السجن يطلع حطام بني آدم

واحنا بنقول لمبارك
إنت مش ربنا... وربنا على كل ظالم وانت ظالم

ولأيمن نور أقول
لا تموت لأننا نحتاجك ونريدك
لا تموت لأنك تمثل لنا غدا أفضل
لا تموت لأننا حتى وإن كنا متواطئين جميعا ضدك
إلا أنك لا تزال الحل الوحيد والأمل الباقي أمامنا
من فضلك يا دكتور أيمن... ما تموتش

ولكل جبان خايف يدافع عن أيمن نور أقول
استرجلوا شوية يا شوية شياطين خرس

ولإصلاحيي لجنة السياسات أقول
اتفوووووو

27‏/01‏/2007

فضيحة مهنية وسقطة صحفية حقيقية... المصري اليوم بسلامتها اتهمتنا إننا هتفنا تأييدا مبارك... إيه الهطل ده

تحديث هام

تأكد لدينا من مصدر موثوق به أن المدعو محمد أبو زيد الصحفي بالمصري اليوم والذي كتب الخبر بتاع تغطية التظاهرة بتاعتنا في عيد الشرطة لم يحضر أصلا المظاهرة واعتمد في تغطيته الافتكاسية على ما نقله له زميله المصور عمرو عبد الله

سلامات يا مصداقية

والمطلوب من مجدي الجلاد دلوقت حفاظا على مصداقية الجرنان أن يعاقب الصحفي محمد أبو زيد وأيضا أن تتخذ نقابة الصحفيين الموقف القانوني الصحيح من الصحفي الهمام اللي غطى الخبر غيابيا

يا جماعة كدة كتير أوي

حتى الجرنان اليتيم اللي كنا بدأنا نحترمه طلع فالصو ومش فارق عن جرايد الحكومة الصفرا
المصري اليوم اللي كانت بتتميز بالموضوعية ولا مؤاخذة المصداقية
سقطت في خطأ مهني قاتل
إذ ذكر المحرر محمد أو زيد أننا هتفنا في
مظاهرة يوم الخميس هتافات مؤيدة لحسني مبارك
ومنددة بوزير الداخلية

أنا مصدقتش عينيا أنا وعمر واحنا بنقرا الخبر الأصفر ده النهارده
ظنيت أنهم بيتكلموا على مظاهرة تانية غير اللي انا كنت فيها من أولها لآخرها
بس لقيت الصورة المصاحبة للخبر هي صورتنا في المظاهرة على سلم نقابة الصحفيين

قال إيه إننا هتفنا - لأول مرة - تأييدا لمبارك وفي المقابل بسقوط حبيب العادلي
إيه الهطـــــــــــــــــل ده؟؟؟؟
دا كلام مفيش عيل متخلف عقليا يصدقه أبدا
دا احنا هتفنا بسقوط مبارك وأفراد عائلته فردا فردا من أول الهانم لحد الولدين وأي
حد من عيلة مبارك حتى الأحفاد اللي لسة ما جوش

دا احنا هتفنا ضد مبارك وكلب مبارك
ودعينا كمان ربنا ياخده ويريحنا منه
وحتى هتافنا الشهير "يصعد يصعد حسني مبارك" معناه واضح ولا لبس فيه وهو دعوة لله أن يأخذ نفس الراجل

فين بقى الهتاف تأييدا لمبارك ياد يا محمد يا ابو زيد إنت ياد؟؟؟
إنت متآمر واهبل؟؟

سقطة المصري اليوم غير مقبولة ومطلوب منهم تصحيحها
وبعدين بالمنطق ياد يا أبو زيد إنت هو مبارك إيه والعادلي إيه؟؟؟
ما هما الاتنين وجهين لعملة واحدة

ومن مدوناتنا نقول للمصري اليوم لموا نفسكم واتعدلوا أحسن
بلاش شغل الهطل بتاع الجرايد الحكومية ده لاحسن تحصلوهم على أقرب مقلة لب وبتاع بطاطا

الخبر الفضيحة أهوه


طب يسقط يسقط حسني مبارك
يسقط كل طاغية فاسد

الصور من عرباوي

في ذكرى عيد الشرطة، الشرطة تقتل مواطنا وتصيب عشرين آخرين بجروح في الجيزة

تحديث وتصويب

ذكرت في الخبر - نقلا عن جريدة الجارديان - أن القتيل أحمد حمدان يبلغ من العمر 42 سنة في حين أن الخبر الصحيح أن سنه 19 سنة

من جريدة الجارديان أنقل إليكم الخبر التالي


مقتل مواطن، وإصابة 20 آخرين بجروح في إطلاقِ نارٍ بالقاهرة

الخميس 25 يناير/كانون الثّاني 2007 9:46 مساءً

كتب عمر سنان

من الأسوشيتد بريسِ

الجيزة، مصر (أسوشيتد بريس) - إندلعَ إطلاق نار يوم الخميسَ بين الشرطةِ ومحتجّين يعارضون بناءِ برج هاتف خلوي جنوب الجيزة، وأدى إطلاق النار إلى مقتل رجل واحد وإصابة 20 آخرين بجروح بحسب ما قالته السلطات.

وكان عِدّة ألاف مِنْ سكّانِ بلدة كفر ترك - التي تقع على بعد نحو 19 ميلا جنوب مدينةِ الجيزة الملاصقة للعاصمة القاهرة - تَجمّعوا للإِحْتِجاج على محاولةَ شركة أوراسكوم للإتصالاتِ - المالكة لشركةِ موبينيل للهاتف الخلوي في مصر - لنَصْب البرجِ في المنطقةِ.

السكّان الغاضبون كَانوا خائفين من أنَّ يُسبّب تعرّضهم إلى الإشاراتِ الإلكترونيةِ مِنْ البرجِ مشاكلَ صحية.

أحمد حمدان البالغ من العمر 42 سنة، قُتِلَ بإطلاقِ النار العشوائيِ، حسب ما قالَ أحد مسؤولي الشرطة الذي اشترط عدم الإفصاح عن اسمه لأنه لَمْ يُخوّلْ للكَلام مع أجهزةَ الإعلام.

قالَ المسؤولَ بأنّ الشرطةِ أطلقتْ النار على الهواءِ على سبيل الدفاعِ. وكانت الشرطة قد استدُعِيتْ لحِماية موظفي شركةِ موبينيل.

المنطقة طُوّقتْ مساء الخميسَ مِن قِبل الشرطةِ مخافة حدوث المزيد من الإضطرابِ
===========

اقرأ أيضا عن اعتصام 2000 من قوات الأمن المركزي في المحلة بعد وفاة زميل لهم أطلق النار على نفسه بسبب سوء المعاملة... الظاهر إن المحلة دي بلد رجالة بجد... الشهر اللي فات اعتصام رجالة غزل المحلة ودلوقت اعتصام جنود الأمن المركزي... وطبعا الداخلية والعادلي مش فارق معاهم غير أمن مبارك وعيلته

25‏/01‏/2007

إمبارح كنت مع العظيم عبد الرحمن الأبنودي


امبارح كنت مع الأستاذ الرائع عبد الرحمن الأبنودي أحد أروع شعراء العامية في تاريخنا المعاصر... بيني وبينكم ما كنتش مصدق إني قاعد مع هذا الرجل المذهل... عبد الرحمن الأبنودي يا جماعة طلع مش بس شاعر رائع لكن الراجل دا إنسان جميل فوق ما حد يتخيل... ابن نكتة لأبعد حد ومتواضع بشكل يعجز اللسان عن وصفه... ابتسامته الساحرة تخليك مش عايز ترفع عينك من على وشه المصري على حق

أول حاجة قلتها للراجل الرائع ده إن التاريخ يا أستاذ أبنودي لسة ما اداكش حقك... بس مسير التاريخ يفوق ويعرف غلطه ومسير الناس في بلادنا تعرف يعني إيه عبد الرحمن الأبنودي... عبد الرحمن الأبنودي لمن لا يعلم مش بس أحد أروع شعراء العامية الذين عرفتهم مصر لكنه رجل كرس نحو ربع قرن من عمره لأجل التأريخ العلمي والموضوعي لأحد أعظم أدبيات التراث العربي على الإطلاق وهي السيرة الهلالية التي طاف وراءها مدن الصعيد بمصر بلد بلد ونجع نجع عشان يجمع أجزاء سيرة بني هلال ثم من مصر وصعيدها الجواني إلى تقريبا كل الدول العربية التي تتواجد فيها بقايا قبائل بني هلال وغيرها من قبائل العربان التي تحفظ السيرة الهلالية وترددها وتغنيها.... والرجل بما قام به ليس فقط أنه سجل وجمع أجزاء السيرة الهلالية كلها وأرخ لها لكنه حفظ هذا التراث القيم - هو كنز ثقافي لا يقدر بمال الدنيا للي يدرك يعني إيه تراث - للتاريخ لأجيال بعد أجيال لذلك فمن حقه علينا جميعا أن نكرمه ونوفيه حقه وهو بيننا

حكيت مع الأستاذ الأبنودي عن حاجات كتير منها أحوال بلدنا واللي بيحصل في بلدنا والطائفية البغيضة اللي بتطل براسها علينا بين الحين والآخر وافتكرنا سوا قصيدته الرائعة التي كتبها للقدس وشعبها المصلوب بيد اليهود... تلك القصيدة الرائعة التي غناها الراحل عبد الحليم حافظ في لندن عقب هزيمة يونيو 1967 وتقول كلماتها


ياكلمتي لفي ولفي الدنيا طولها وعرضها .
وفتحي عيون البشر للي حصل علي ارضها
علي ارضها طبع المسيح قدمه
علي ارضها نزف المسيح ألمه
في القدس في طريق الآلام ..وفي الخليل رنت تراتيل الكنايس
في الخلا صبح الوجود انجيل
تفضل تضيع فيك الحقوق لامتي ياطريق الآلام
وينطفي النور في الضمير وتنطفي نجوم السلام
ولامتي فيك يمشي جريح ..ولامتي فيك يفضل يصيح
مسيح ورا مسيح ورا مسيح علي أرضها
تاج الشوك فوق جبينه وفوق كتفه الصليب
دلوقت ياقدس ابنك زي المسيح غريب غريب
تاج الشوك فوق جبينه وفوق كتفه الصليب
خانوه... خانوه نفس اليهود
ابنك ياقدس زي المسيح لازم يعود ..علي أرضها

طبعا الأغنية دي نادرة جدا وأنا حطيتها النهاردة عشان تسمعوها معايا مع إهداء شخصي لكاتبها الجميل عبد الرحمن الأبنودي ودا اللنك بتاعها للي حابب ينزلها

على فكرة الأبنودي دا اللي كتب
عدى النهار ، أحلف بسماها وبترابها ، أنا كل ما أقول التوبة ، الهوى هوايا لعبد الحليم و عيون القلب لنجاة طبعا، وآه يا أسمراني اللون لشادية وللرائع منير كتب شوكولاتة ، كل الحاجات بتفكرني ، من حبك مش بريء ، برة الشبابيك ، الليلة دي

أستاذ عبد الرحمن الأبنودي تحية لك من قلب مصر يا ابن مصر الوفي ومستنيين من تاني شعرك يِقَوِّم مصر من تاني ثورة وتحدي ف وجه كل ظالم ... ربنا يخليك لينا

24‏/01‏/2007

تعالوا مع بعض نحتفل بكرة بعيد شرطة إسود ومهبب على دماغهم


بكرة الخميس يوافق 25 يناير
يعني عيد الشوربة- اللي هي الشرطة لا مؤاخذة - وطبعا اليوم ده ذكرى
دفاع رجال شرطة محترمين من خمسة وخمسين سنة عن عرض الوطن وكرامته
أمام قوات الاحتلال في مدينة الإسماعيلية الباسلة

دا كان زماااااان أيام ما الشرطة دي كانت رجالة وطول عمر ولادك يا بلدنا رجالة

دلوقت الشرطة - اللي كانت في خدمة الشعب بحسب الدستور - بقت مش بتدافع عن عرض الوطن
لكنها بقت هي اللي بتنتهك عرض الوطن
وعصاية المقشة الشهيرة دليل على "الوضع" اللي آلت إليه الشرطة في المخروبة اللي كانت محروسة سابقا

المهم


بكرة الخميس 25 يناير فيه مظاهرة الساعة أربعة عصرا قدام نقابة الصحفيين
احتفالا بعيد اللشرطة الأسود المهبب على دماغهم
وزي ما قال أسد
بنحتفل بالشهدا الشرفا من الشرطة المحترمة بتاعة زمان
وبنعكنن عيشة أم الشرطة اللي مش شريفة بتاعة دلوقت
وزي ما قال شرقاوي نفسد عليهم أجوائهم الاحتفالية اللي بيجاملوا فيها القائد الأعلى للشرطة الرئيس مبارك
ووزير الداخلية سابقا (التعذيب حاليا) حبيب العادلي

طبعا الموضوع مش محتاج تجهيز ولا تفكير

الموضوع دا يستاهل التظاهر من أجله

وعايزينها وقفة رجالة بجد
عايزين الناس دي توصل لها رسالة واحدة
واضحة وبسيطة

مش هانسكت
مش هانخرس
هانفضحكوا واحد واحد
من أصغر أمين شرطة كلب مارس التعذيب ضد مواطن
لحد الرئيس الأعلى لجهاز الشرطة
مرورا بالأخ الإرهابي وزير التعذيب العادلي

بس خلاص انتهى البيان
نشوفكوا بقى في المظاهرة بكرة الساعة 4 قدام نقابة الصحفيين

22‏/01‏/2007

افرح يا هرتزل في قبرك... مبارك سيجعل رئيس الموساد رئيسا لمصر

على مسئولية الجزيرة. نت

وعادل حمودة



التعديلات الدستورية الجديدة يمكن بمقتضاها أن يصير رئيس الموساد رئيسا لمصر!!ـ


على قد ما الخبر دا عبثي جدا وهزلي جدا إلا أنه يوضح العقلية التشريعية العبثية التي تسيطر على مطبخ صنع القرار التشريعي فيما يخص التعديلات الدستورية المباركية الأخيرة


رئيس الموساد رئيسا لمصر!
محمود جمعة-القاهرة
اهتمت الصحف المصرية الصادرة اليوم الاثنين بعدد من الموضوعات من أهمها التعديلات الدستورية الأخيرة التي يمكن أن تسمح لرئيس الموساد الإسرائيلي أن يكون رئيسا لمصر, والإستراتيجية الأميركية الجديدة في العراق, والعلاقة المتأزمة بين النظام والإخوان المسلمين، وموضوعات أخرى متنوعة.

بنص الدستور
"لا يشترط الدستور جنسية لرئيس الجمهورية وهو ما يتيح لأميركيين وإسرائيليين وأستراليين يحملون الجنسية المصرية ترشيح أنفسهم لمنصب رئيس الجمهورية "حمودة/ الفجرصحيفة الفجر الأسبوعية المستقلة نشرت مقالا للكاتب عادل حمودة يبدي فيه عددا من الملاحظات حول التعديلات الدستورية، مؤكدا أن الدستور لم يمنع مزدوجي الجنسية من ترشيح أنفسهم للرئاسة ولا يشترط تأدية الخدمة العسكرية.

ويصف حمودة التعديلات الدستورية ساخرا بأنها منزوعة الدسم وخالية من الفيتامينات اللازمة للتحول الليبرالي الذي وعد به الرئيس مبارك، وعرض الكاتب مجموعة من مواد الدستور التي بمقتضاها يمكن أن يصبح رئيس الموساد الإسرائيلي رئيسا لمصر ومنها أن الدستور لا يحدد ديانة الرئيس في الوقت الذي ينص على أن الإسلام دين الدولة.

ولا يحدد الدستور أيضا "جنس الرئيس.. رجلا أم امرأة؟ وهو ما يعني أن المرأة يمكن أن ترشح نفسها للرئاسة. لكن وجود الشريعة الإسلامية كمصدر رئيسي للتشريع يحول دون ذلك".

ولا يشترط الدستور جنسية لرئيس الجمهورية فليس فيه نص يمنع مزدوجي الجنسية من ترشيح أنفسهم للرئاسة، وهو أمر شديد الخطورة -كما وصفه حمودة- حيث يتيح لأميركيين وإسرائيليين وأستراليين يحملون الجنسية المصرية ترشيح أنفسهم لمنصب رئيس الجمهورية و"لن يعتد بقوانين تمنع ذلك فالدستور أبو القوانين.. ولا يجوز مخالفته".

وأنا أقول أنه ربما تتحقق بحسب هذا الدستور رغبة سي الأستاذ مهدي عاكف في أن يحكمنا يوما أي عربجي من أي داهية طالما كان يتبع دولة الخلافة الوهمية اللي في دماغه... آدي التعديل الدستوري وآدي دماغ المشرعين في بلادنا... يا مهلبية يا




هل من الممكن أني يأتي اليوم الذي يحكمنا فيه إسرائيلي؟؟؟؟؟؟

20‏/01‏/2007

ضابط أمن الدولة أشرف صفوت يقتل مواطنا مصريا بتعذيبه حتى الموت... وها هي الأدلة



عن قضية مقتل المواطن محمد عبد القادر منذ نحو أربع سنوات في قسم شرطة حدايق القبة

على يد النقيب أشرف صفوت الذي عذب عبد القادر حتى الموت

وتمكنت الحركة من الحصول على صور تقرير الطب الشرعي الذي يثبت وقوع التعذيب حتى الموت




إلى كل مصري لا يريد أن يستيقظ يوماً على نبأ اكتشاف مقبرة جماعية لضحايا سفاحي أمن الدولة


إلى أي "رجل رشيد" وجد نفسه - بطريق الخطأ - مسئولاً في وزارة الداخلية وأجهزة النظام المباركي


إلى كل إنسان يحترم حقوق الإنسان وآدميته إلى كل من يهمه الأمر


بتاريخ 16 سبتمبر 2003 قام النقيب بمباحث أمن الدولة المدعو/ أشرف مصطفى حسين صفوت باستدعاء المواطن / محمد عبد القادر السيد - رحمه الله - وشقيقه سامح إلى قسم شرطة حدائق القبة ؛ بناء على أمر اعتقال غير قانوني , حيث تعرّض محمد عبد القادر لتعذيب بشع من المجرم المذكور أدى إلى وفاته بعد خمسة أيام من تاريخ اعتقاله , ولا يزال شقيقه سامح معتقلاً حتى الآن


رفض أهل المجني عليه تسلم جثته ولجأوا إلى جمعية المساعدة القانونية التي أبلغت النيابة , وأثبت الطب الشرعي بعد معاينة جثة الشهيد محمد عبد القادر أنه تعرض لإصابات " بكدمات محمرة وتجمع دموي بالشفاة السفلي والحلمة اليسري والرسغ الأيمن والساعد الأيمن والصدر والذراع الأيسر والفخذ الأيسر والساق اليسري (..)و انسكابات غزيرة بالرأس والبطن وهي إصابات ذات طبيعة رضية حدثت من المتصادمة بجسم أو أجسام صلبه (..) وتلك الإصابات حيوية حديثة تعاصر تاريخ الوفاة".وأكّد تقرير الطب الشرعي وجود "تقدد وتأثير حراري" في الثدي الأيمن والأيسر والقضيب يشبه التأثير الناتج عن الصعق بسلك كهربائي , حيث تعرض لهذه الإصابات قبل ساعات من وفاته


خلال متابعة القضية واجه محامو جمعية المساعدة القانونية صعوبات كبيرة تمثلّت في منعهم من الاطلاع على النسخ الكاملة للتحقيقات - بالمخالفة لقانون الإجراءات الجنائية - وامتناع وزارة الداخلية عن تنفيذ عدد من قرارات ضبط وإحضار الضابط المتهم , وفوجيء المحامون في جلسة 4 نوفمبر 2006 بقيام أهل المجني عليه بإلغاء التوكيلات القانونية وتنازل الأسرة عن الإدعاء بالحق المدني ضد الضابط ؛ بعد تعرضهم لضغوط ومساومات مفادها : الإفراج عن ابنهم الحي مقابل التنازل عن حق ابنهم الميت !!ـ


وهاهو جلاد وقاتل آخر يوشك أن يفلت من العقاب ؛ ليعيث قتلاً وتنكيلاً وصعقاً في المزيد من المواطنين المصريين داخل سلخانات أمن الدولة ومجازرها البشرية, وليتأكد يوماً بعد يوم أن النظام المباركي يرعى الجلادين ويغطي على جرائمهم ويمنحهم الحماية بما يشجع زملاءهم على انتهاك الناس واتباع سياسة التعذيب الممنهج


الفرصة الأخيرة للحفاظ على حق الشهيد محمد عبد القادر - وحق المجتمع - وحق بناته الثلاث , هي تدخل النائب العام المستشار عبد المجيد محمود ,و الوصي على مصالح البنات القصّر رئيس نيابة الأسرة للولاية على المال - حدائق القبة - باتجاه استمرار الدعوى ضد المجرم والإفراج الفوري عن سامح شقيق الشهيد , حيث تنعقد جلسة المحاكمة التالية في الثالث من فبراير القادم


إننا نحمّل كافة الجهات المسئولة ومنظمات المجتمع المدني - والمجتمع المصري بكامله - المسئولية القانونية والأخلاقية الكاملة المترتبة على الآثار الخطيرة الناتجة عن انعدام العدالة وضياع الحقوق وفشل الطرق الشرعية والنظام القضائي المصري في معاقبة المجرمين من ضباط الشرطة , وإذ نضع هذه الجهات أمام مسئوليتها نعرض للرأي العام من واقع التقارير الأصلية للطب الشرعي صور الإصابات التي لحقت بجسد الشهيد محمد عبد القادر وأدّت إلى مقتله تحت التعذيب



تحذير:الصور قد تكون صادمة جدا للبعض وغير مناسبة للأطفال لذلك وضعناها في ملف منفصل هنا






من موقع الحركة المصرية لأجل التغيير كفاية
ولقراءة تغطية شاملة أيضا لنفس القضية باللغة الإنجليزية
اذهب إلى موقع عرباوي
شكرا للزميل محمد الشرقاوي صاحب مدونة كتابات

16‏/01‏/2007

الإسلاميون في مصر يريدونها حربا أهلية... لم نفسك يا محمد يا عمارة!!ـ

تحديث هام
بعد أن رفض الأقباط قبول اعتذار عمارة وإصرارهم على مواصلة الدعوى القضائية ضده
وزارة الأوقاف تقررسحب الكتاب من الأسواق وإعدام جميع نسخه
والتبرؤ من تصريحات مستشار الوزير المحرضة على الفتنة
لم تهدأ ولم تنته بعد أزمة الكتاب المثير للجدل الذي أصدرته وزارة الأوقاف من تأليف الكاتب الإسلامي المعروف الدكتور محمد عمارة والذي أقر فيه قولا واقتباسا بتكفير المسيحيين وإباحة دمهم ومالهم وهو الحدث التي ردت عليه الدوائر القبطية بإبلاغ النائب العام ضد عمارة والمطالبة بسحب الكتاب من الأسواق
نشرت جريدة الكرامة الصادرة يوم الثلاثاء 16 يناير 2006 خبر رفض الأقباط لاعتذار عمارة عما ورد بكتابه من تكفير للأقباط والحكم بإباحة دمهم ومالهم متعللا بحجة "السهو والنسيان" والمطالبة بتحويل عمارة إلى المحاكمة الجنائية. وجاء في الخبر أن محامي الكنيسة الدكتور نجيب جبرائيل رفض سحب البلاغ الذي تقدم به للنائب العام يوم الثلاثاء الماضي ضد الدكتور محمد عمارة بسبب العبارات التي وردت في كتابه "فتنة التكفير بين الشيعة والوهابية والصوفية" والتي طالبت بسفك دم الأقباط واليهود وتكفيرهم، وذلك على الرغم من الاعتذار الذي قدمه عمارة مؤكدا أنه غير مقبول لأنه يزدري بالمسيحية في العديد من كتاباته وأن هذه ليست المرة الأولى
وفي تصعيد جديد للقضية قررت وزارة الأوقاف الجهة المصدرة للكتاب - والتي كانت أولا قد دافعت عن الكتاب وكاتبه- سحب جميع نسخ الكتاب من الأسواق وإعدامها وجاء في بيان الوزارة الذي نشره موقع إيلاف مساء أمس الخميس 18 يناير أن قرار سحب الكتاب المذكور من الأسواق وإعدام جميع نسخه، يأتي في إطار حرص وزارة الأوقاف على عدم المساس بمشاعر ومعتقدات الأقباط في مصر، ورفضها بشكل قاطع أي إساءة بأي صورة من الصور لأي فرد منهم
واقرأ أيضا النص الكامل لمقال محمد الباز بجريدة الفجر هنا
ويبقى السؤال قائما... هل هذا الملف يجب أن يغلق - من خلال التهدئة - كما طالب بيان وزارة الأوقاف أم أنه ملف يحتاج إلى الحسم في المواجهة والمعالجة الجذرية باستئصال جذور التطرف الديني والترسيخ للمجتمع المدني ومبدأ المواطنة؟ السؤال يحتاج إلى إجابة... فأين العقلاء الذين يملكون الإجابات؟؟؟
=====================================
لم أكتب قبلا - ولن أكتب أبدا - من منظور طائفي. وحتى وأنا أناقش هذا الموضوع الكارثي لا أناقشه من منطلق كوني مسيحي الديانة بل أكتبه من منطلق كوني مصريا وطنيا يؤمن بالوطن، وإنسانا قبل كل شيء يقدس حق الإنسان في الحياة والحرية. أكتب على خلفية قاتمة رسخها مجتمع يرضع أبناءه الكراهية ويتنفس أهله الرياء ويرزح تحت نير الفصامية المفزعة التي لا تجد لها مثيلا في شتى أنحاء المعمورة. أكتب بقلم دامٍ وبأعصاب عارية وبجرح نافذ إلى عمق ذلك العضو النابض بالدم المسمى القلب. عن وطن منسحق بين مطرقة الاستبداد السياسي وسندان الهوس الديني أكتب، وكتابتي هي دمي المسال على الورق وهي كرامتي المنداسة على أرض الوطن

أكتب اليوم عن أحد رواد مدرسة البلطجة الفكرية "المستنيرة" وفحل من فحول "الاعتدال" الديني المتطرف! عن محمد عمارة الكاتب الإسلامي الذي عاش سلسلة من التحولات الفكرية وقد مر بأطوار من الماركسية إلى الاعتزال فالسلفية إلى غير ذلك

إنه محمد عمارة أحد أشد غلاة التطرف الإسلامي وتحديدا أحد أكثر المعادين للمسيحية والمزدرين لها في كتبه ومقالاته العديدة وعلى الأخص ما بات ينشره على مدى نحو ثلاثة أعوام على صفحات جريدة الأخبار. وبالطبع نعلم أن ازدراء الأديان "السماوية" (والمسيحية هي أحد هذه الأديان لمن لا يعلم) هي جريمة يعاقب عليها قانون الدولة (ربما لا يعترف عمارة بالقانون الوضعي؟ هذه قصة أخرى). تاريخ محمد عمارة هذا ملطخ بالعديد والعديد من الكتابات التي تعد خطابا يحض على الكراهية ويبث الفرقة بين أتباع الديانتين الرئيسيتين في مصر، الإسلام والمسيحية.



لمحة من تاريخ كتاباته الأسود

نذكر من تاريخ عمارة الأسود هذا قطرة من بحر هي الأزمة الشهيرة التي تسببت فيها مقالاته بجريدة الأخبار (وهي جريدة ينفق عليها من أموال ضرائب أقباط مصر ومسلميها وتمتلكها الدولة) والتي ازدرى فيها من عقيدة المسيحيين ومن كتابهم المقدس إذ يقول عمارة هذا في مقال له بالأخبار يوم الجمعة 21 مايو 2004 ما نصه:

ـ" فمن المقبول أن نجد معظم المسيحيين الشرقيين وقد تحولوا للإسلام لأنهم وجدوا فيه تعبيرا عن التوحيد أكثر ملاءمة لعقليتهم الواضحة أكثر مما وجدوا في المسيحية" وأيضا " وعن تمييز القرآن وامتيازه أنه وحي... أي كلام الله الذي لم يصبه تحريف ولا تعديل ولا تبديل... تميزه وامتيازه عن التوراة والإنجيل" ويقول كذلك " لو أحتفظ يهود العصر ومسيحيوه بيهوديتهم ومسيحيتهم في حالة نقاء لاعترفوا بالرسالة التي ألقاها الله إليهم عن طريق محمد"ـ

وبالطبع لا يندرج هذا تحت بند الدعوة... فالدعوة – لأي دين - لا علاقة لها بالطعن في أديان الآخرين والازدراء بها. ولو أننا أقرينا بمبدأ التراشق العقائدي وإظهار التفوق العقلاني والمنطقي لكل دين على الآخر – وهي لعبة سهلة جدة ورخيصة جدا - بين أصحاب الديانتين وفتحنا الباب أمام دعاة الكراهية الدينية من الفرقتين لتوجب علينا أن نقبل بالخطاب المحرض على الكراهية الذي يبثه زكريا بطرس على قناة الحياة ولدعونا لتعميم تجربته في مصر أيضا وعلى منابر الجرائد القومية والمستقلة – وهو أمر نرفضه تماما كما نرفض تداول أحاديث الكراهية التي يبثها أمثال عمارة – فزكريا بطرس أيضا يدعي أنه يبحث بحثا علميا وعقلانيا وموضوعيا بينما هو يبث كراهيته الواضحة للإسلام وللمسلمين

وفي تلك الأزمة (أزمة مقالات الأخبار التحريضية عام 2004) وبعد تصاعد احتجاجات الاقباط وقيام بعض الكتاب المسلمين المستنيرين بالتهديد بالطعن في عضوية الكاتب في اتحاد الكتاب تراجع د. عمارة وقدم توضيحا اعتذاريا قال فيه انه لم يقصد الاساءة الي مشاعر الاقباط ولا الي تأجيج فتنة طائفية (ما أسهل وأرخص الاعتذارات في مجتمع مراءٍ كمجتمعنا)ـ

نحن إذن لسنا بصدد التعاطي مع أزمة عابرة بطلها محمد عمارة وإنما في مواجهة مع عقلية ومنهجية متكاملة يمثلها عمارة هذا... عمارة لا يحب المسيحيين ولا يحترم عقائدهم بل هو دائم التعبير عن حقده غير الخفي نحو الدين المسيحي وأتباع هذا الدين الذين يمثلون عشرة ملايين مواطن – على الأقل - من مواطني مصر. إن هذه العقلية الطائفية المتطرفة التي يمثلها عمارة "المستنير" هي أحد أكثر الأزمات كارثية بين الأزمات التي يعاني منها هذا الوطن المثقل بالأزمات والكوارث، وهذا الخطاب الذي يحض على كراهية المسيحيين واحتقارهم – بل والدعوة إلى قتلهم – ينذر بكوارث لا طاقة لهذا الوطن الجريح بها، بل هو ينذر باحتمالات حرب أهلية حقيقية تسيل بموجبها الدماء وفق تصور وفتوى وتنظير هذا "المستنير المعتدل"!! لذلك أفيقوا قبل أن تقع الواقعة وما أدراك ما الواقعة!!ـ


الكتاب الأزمة

تجددت من جديد أزمات عمارة مؤخرا بعد صدور كتابه الأخير "فتنة التكفير بين الشيعة.. والوهابية.. والصوفية" والذي ورد فيه فقرات تعلن صراحة أن النصارى هم كفار وملحدون ومن ثم فيستباح دمهم ومالهم ويحض الأمة الإسلامية على أن تجمع على تكفيرهم.

الكتاب أصلا ليس عن تكفير المسيحيين وحكم الشرع في تكفيرهم، بل هو مكتوب في سياق يرفض فيه التكفير – بين المسلمين وبعضهم البعض على اختلاف طوائفهم – إذ يقول في مستهل كتابه أن نزعة التكفير تقصم وحدة الأمة وتفصم العرى والوشائج ... إلخ



إذا كان هذا هو المستنير فما بالك بالمتطرفين

النصوص التكفيرية بالكتاب (جسم الجريمة)ـ

وفي الوقت الذي يبتغي فيه نبذ التكفير المتبادل بين الطوائف الإسلامية فهو يمد غطاء التكفير ليشمل الجميع ما عدا المسلمين بالطبع – على الرغم من أن ثمة إقرار قرآني بإيمان أهل الذمة بالله الواحد بالرغم من عدم إيمانهم برسول المسلمين – المهم... في سياق تكفيره لغير المسلمين على اختلاف مشاربهم "نطح" العلامة الكبير والمعتدل المستنير في المسيحيين إذ يقول نصا:

ـ"اليهودي والنصراني كافران لتكذيبهما الرسول عليه الصلاة والسلام... ومن ثم يحكم عليهما بالكفر – الذي هو حكم شرعي كالرق – ومعناه إباحة الدم والحكم بالخلود في النار وإدراكه شرعي فيدرك إما بنص أو بقياس على منصوص... فقد وردت النصوص في اليهود والنصارى، والتحق بهم البراهمة والزنادقة، فإنهم مكذبون للرسول، فكل كافر مكذب للرسول، وكل مكذب فهو كافر"

رد الفعل القبطي

قدم كل من القمص مرقص عزيز كاهن الكنيسة المعلقة (وهو قنبلة موقوتة لمن لا يعلم) والمستشار نجيب جبرائيل رئيس منظمة الاتحاد المصري لحقوق الإنسان بلاغا ضد عمارة محددين فيه الاتهامات كالتالي:

ـ وصف المسيحيين بالكفر
ـ وصف النصارى – المسيحيين يعني – ومساواتهم بالزنادقة وعبدة الأوثان
ـ مطالبته باستباحة دمهم ومالهم في الحياة
ـ الحكم عليهم بأنهم مخلدون في النار
ـ النسب إلى الأمة والتكلم على لسانها بأنهم يكفرون المسيحيين والتأكيد أن هذا هو الأصل

اعتذار معيب

فور علمه بالبلاغ المقدم ضده أمام النيابة العامة من شخصيات تمثل جموع الأقباط تراجع محمد عمارة عن موقفه وقدم اعتذارا للصحف جاء فيه أن عبارة "إباحة الدم"، ليست للمؤلف، وإنما نقلها ضمن تعريف "الكفر" للإمام أبي حامد الغزالي وبالتالي فإن الأمر لا يخرج عن دائرة "السهو والنسيان" ولكنه أضاف أن الضرر الذي لحق بالغير بسبب نشر هذه الكلمات استوجب منه الاعتذار الواضح والحاسم والصريح

وبالطبع من غير المعقول ومن غير المقبول تصديق مثل هذا الاعتذار الذي يزيد الطين بلة ويدين صاحبه أكثر مما يبرره، فمن غير المعقول أن كاتبا بحجم محمد عمارة وهو الكاتب ذو الخلفية الماركسية والتاريخ المتجذر في التحولات الأيديولوجية، أن يصدر عنه مثل هذا "السهو والنسيان" أو الاقتباس غير المدقق عن أبي حامد الغزالي بحجة أن حجة الإسلام الغزالي لا يُراجَع

كارثة فكرية حقيقية يكشف عنها الاعتذار

الكارثة الحقيقية في هذا الاعتذار أنه في واقع الأمر يؤكد لنا أن تكفير المسيحيين وإباحة دمهم كحكم شرعي – بنص كلمات الكتاب – ليس أمرا جديدا في الإجماع الإسلامي بدليل تأكيد حجة الإسلام أبي حامد الغزالي عليه وهو ما يقوض تماما فكرة أن الإجماع التقليدي يرسخ لمفاهيم التسامح وقبول الآخر وكل هذا اللغو الذي لا طائل من ورائه. وبناء عليه فإن هذا يؤكد ما طرحناه مرارا من ضرورة تنقية التراث الديني مما فيه من لطخ سوداء حقيقية وواقعية هي بمثابة الجذر العفن لشجرة الكراهية الطائفية المتأصلة في مجتمعنا بشكل بات يهدد أمننا القومي بالفعل



ما كتبه عمارة يدعو الفعل لحرب أهلية في مصر

بالكيل الذي تكيلون به يكال لكم

صدق السيد المسيح إذ قال يوما انه بالكيل الذي به تكيلون يكال لكم. ففي الماضي القريب جدا وجدنا رجالات الدعوة الإسلامية والمشايخ والشعوب الإسلامية تقف على قدم وساق وتتظاهر وتقوم بأعمال عنف في شتى أنحاء العالم بسبب تصريح أخرق من رجل تجاوز حدود أدب الحوار هو بندكت بابا روما والرئيس الأعلى لكاثوليك العالم والذي "اقتبس" فيه "أيضا" عن أحد أباطرة العصور الوسطى قولا يسيء إلى الإسلام ونبيه، وهو ما لم يقبله المسلمون في العالم كله – وعندهم حق – ولم يقبلوا اعتذار بندكت المعيب "أيضا" بحجة أن ما قاله كان "اقتباسا" عن آخر ودللوا على ذلك بمقاطع وردت على لسانه هو تسيء إلى الإسلام دون اقتباس عن أحد


محمد عمارة كذاب واعتذاره كاذب

وعلى القياس فإن الأستاذ محمد الباز – في جريدة الفجر - في تحقيقه للكتاب الفضيحة أكد على عدة مقاطع من صلب الكتاب نفسه يعبر فيها عمارة عن رأيه الشخصي – دون اقتباس من أحد – في أمر تكفير غير المسلمين ومن ثم الحكم الشرعي بإباحة دمهم، إذ يأتي في نص الكتاب عن لسان الكاتب (في الصفحة 38 من الكتاب من السطر السابع) ما يلي: ـ
"وأنا أقول (عمارة نفسه هو الذي بيتكلم الآن مش حد تاني) إن الرحمة تشمل كثيرا من الأمم السالفة وإن كان أكثرهم يعرضون على النار إما عرضة خفيفة حتى في لحظة أو ساعة وإما في مدة حتى يطلق عليهم اسم بعث النار، بل أقول: إن أكثر نصارى الروم والترك في هذا الزمان تشملهم الرحمة إن شاء الله، أعني الذين هم في أقاصي الروم والترك ولم تبلغهم الدعوة .. فإنهم ثلاثة أصناف:

ـ صنف لم يبلغه اسم محمد أصلا فهم معذورون

ـ صنف بلغهم اسمه ونعته وما ظهر عليه من المعجزات وهم المجاورون لبلاد الإسلام والمخالطون لهم وهم الكفار الملحدون

ـ صنف ثالث بين الدرجتين بلغهم اسم محمد ولم يبلغهم نعته وصفته بل سمعوا أيضا – منذ الصبا – أن كذابا ملبسا اسمه محمد ادعى النبوة ... فهؤلاء عندي – يقول عمارة– في معنى الصنف الأول فإنهم مع أنهم سمعوا اسمه... سمعوا ضد أوصافه

ويؤكد عمارة بعد ذلك أن الأصل المقطوع به أن كل من كذب محمدا فهو كافر أي مخلد في النار بعد الموت ومستباح الدم والمال في الحياة، إلا أن التكذيب على مراتب منها.. تكذيب اليهود والنصارى وأهل الملل كلهم من المجوس وعبدة الأوثان وغيرهم، فتكفيرهم منصوص عليه في الكتاب ومُجْمَع عليه بين الأمة وهو الأصل وما عداه ملحق به.

إذن محمد عمارة يؤكد بصريح عباراته الشخصية أن المسيحيين – مثلهم مثل بقية الأديان غير السماوية والسماوية فيما خلا الإسلام – هم كفار وملحدون مخلدون في النار ويستباح دمهم ومالهم... من ثم فنحن نخلص إلى القول الحق أن هذا الرجل مجرم أثيم يحرض علانية على قتل عشرة ملايين مواطن مصري يدينون بالمسيحية ومن ثم فإن اعتذاره لا يمكن أن يكون مقبولا على المستوى الوطني والأمني والحقوقي وليس فقط على المستوى الديني
لابد من عقاب مرتكب هذه الجريمة

لابد من أن يعاقب محمد عمارة ولابد من محاسبته قانونيا على جريمة التحريض العلني على الإبادة البشرية وعلى سرقة أموال ملايين المصريين وعلى تهديد الأمن القومي المصري (سيبكم من تكدير السلم الاجتماعي والهبل ده) ما قام به عمارة هو إجرام حقيقي ويهدد ليس بفتنة طائفية وحسب ولكن بحرب أهلية حقيقية إذ يُشَرِّع – وبتأكيد شرعي منقول عن حجة الإسلام الموثوق فيه أبي حامد الغزالي – لقتل المسيحيين وسلب أموالهم... لذلك احذروا !!! هذا الرجل يجب أن يعاقب

مصيبتنا هي المنهجية السلفية

المنهجية السلفية كلها لابد من مراجعتها وتنقية التراث الديني من هذه الأقوال المحرضة على الكراهية والقتل والتي ينقلها أمثال عمارة... إن القرآن – وهو الأصل والمرجع لصحيح لتعاليم الإسلامية – لا يقول بمثل هذا الخطاب المحرض على الكراهية بل والقتل الذي كان يروجه أبو حامد الغزالي – وغيره من السلف - والذي يعيد تصديره لمجتمعنا أمثال محمد عمارة... لابد من اجتثاث جذور السلفية المريضة والتقليدية المتخلفة التي أدت بنا إلى عمق هذا المستنقع الذي نحن فيه ساقطون
النظام السياسي المتأسلم يقف وراء جريمة عمارة
وزارة الأوقاف هي التي نشرت كتاب التطرف والدعوة إلى قتل المسيحيين هذا، ووزارة الأوقاف عبرت عن موقفها الحقيقي ممثلة في مستشار وزير الأوقاف محمد شامة الذي صرح في جريدة اللواء الإسلامي التي يصدرها الحزب الوطني (حزب الدولة والحكومة) قائلا : "لقد قرأت الكتاب بنفسي وليس فيه شيء يسيء لغير المسلمين ومن يريدون صناعة أزمة إنما يصنعونها من لا شيء وأن العبارة التي وردت بالكتاب من أن اليهودي والنصراني كافران لأنهما كذبا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو قول صحيح فهل من يعترضون على ذلك آمنوا بمحمد صلى الله عليه وسلم، فمن لا يؤمن بمحمد فهو كافر به، ونحن كمسلمين في نظر غير المسلمين كافرون بعقيدتهم وليس في ذلك شيء، أم مطلوب منا أن نغير القرآن ونلغيه حتى نرضي غير المسلمين، فالقرآن صريح "لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح عيسى ابن مريم"... ثم يناقض شامة نفسه في قوله بعدم وجود شيء مسيء لغير المسلمين في الكتاب بقوله غير أن هذا لا يعني إباحة دم النصارى أو اليهود.... والقضية الأساسية التي نعود ونؤكد عليها أن اللعب بالألفاظ حول مفهوم الكفر هو محض هراء وعبث فالأخ شامة هذا يريدنا أن نفهم أن الكفر هنا هو كفر نسبي بمعنى عدم الإيمان بعقيدة معينة بينما المقصود في الكتاب بوضوح هو الكفر بالله نفسه وهذا موضوع آخر... أما تأكيد شامة وكذب عمارة بقولهما أن هذا الكفر المسيحي لا يعني إباحة دم المسيحيين فينفيه ببساطة تأكيد المرجع الثقة حجة الإسلام أبو حامد الغزالي الذي يؤكد أن هذا الحكم بقتل المسيحيين وسلب أموالهم هو حكم شرعي كحكم الرق وغيره وينفيه أيضا كلمات عمارة نفسه بتأكيد ويقينية خكم إباحة الدم والمال في شأن غير المسلمين... فجريمة التحريض على القتل في نظري مكتملة الأركان وحتى لو تنازل جبرائيل عن الدعوى فإن المجتمع المدني كله لا يمكنه ولا يجب ولا يستساغ أن يتنازل عن مقاضاة عمارة وشركائه في الجريمة ممثلين في وزير الأوقاف ومستشار الوزير محمد شامة الذي من الواضح أنه أشرف على خروج الكتاب ومراجعته وصدوره في صورته النهائية الداعية إلى قتل الأقباط وسلب أموالهم.
وأخيرا أقول لعقلاء هذا الوطن... أفيقوا...ـ
إذا كان عمارة هو المعتدل المستنير فكم بالحري يكون المتطرفون!!؟؟
مراجع الموضوع:ـ


مقال الأستاذ محمد الباز بجريدة الفجر عدد 84

نصوص موثقة من كتاب "فتنة التكفير بين الشيعة والوهابية والصوفية" تأليف محمد عمارة

نص تصريحات محمد شامة مستشار وزير الأوقاف لجريدة اللواء الإسلامي

نص اعتذار محمد عمارة بالعديد من الصحف والمواقع الإلكترونية

جريدة وطني الأحد 14/1/2006

مقال للأستاذ فرانسوا باسيلي القدس العربي بتاريخ 27/8/2004

مقالات متعددة عن الموضوع من مواقع إسلام أونلاين وموقع نافذة مصر الإخواني

14‏/01‏/2007

وهكذا نرد على حبس عماد الكبير

تابع على كفاية حرام آخر أخبار قضية اغتصاب عماد الكبير
المتهم فيها النقيب إسلام نبيه


تحديث
بناء على رغبة الجماهير التي رأت أن نشر صورة إسلام كما هي هو ما يؤدي بالهدف الأساسي وهو فضح الولد قدام معارفه وجيرانه وكل من يعرفوه شكلا ولا يعرفوا حقيقته كشخص شاذ سادي يتلذذ جنسيا بتعذيب الآخرين جنسيا فها أنا أنشر صورة المجرم إسلام نبيه كما هي وكما نشرها موقع التعذيب في مصر
وإن كنت مقتنعا أنه من الجيد أيضا أن ننوع على التشويه واللعب في الصورة كذلك كنوع من التسلية والتشفي المشروع بهذا المجرم السادي... عادي زي ما بيعملوا برة ف صور هتلر وبن لادن... ممكن بقى المبدعين على الفوتو شوب يورونا همتهم ... نهاره أبيض
إسلام نبيه ضابط شرطة عذّب مواطنا و انتهك عرضه في مركز شرطة ناهيا و صور فعلته بالفيديو

بعد حبس عماد الكبير بطل فضيحة التعذيب المهينة التي قلبت العالم كله وجعلت وزارة الداخلية كلها متهما أمام العالم كله بالتعذيب كسياسة ممنهجة نرد على حبس عماد بنشر صورة المجرم إسلام نبيه ضابط قسم بولاق الدكرور (السابق) الذي أهان عماد وعذبه وانتهك عرضه ووضعه في جحيم نفسي مرعب بنشره شريط الفيديو الذي صوره هذا المجرم وهو يغتصب عماد بعصا مقشة... القضية لم تمت فهي قضيتنا الأساسية... تعذيب مواطن هو إهانة ومهانة للوطن كله

الصورة الأصلية التي نشرها موقع التعذيب في مصر - في رأيي - لم تف الولد المجرم حقه فأظهرته واحد ابن ناس وقد تتعاطف مع مظهره الغلبان... هذه الصورة التي أنشرها هنا بقى تظهر لنا بشاعة المجرم الحقيقي اللي جوة إسلام نبيه

الصورة تعد جزءا من حملة تجريس إسلام نبيه التي أسميتها الداخلية كلها إسلام نبيه

شكرا لبرنامج الفوتو شوب

مصير كل زملكاوي... حاسب على عقلك يا عمر يا قناوي

عثرت على هذا الفيديو بالصدفة وأعرضه عليكم مع إهداء خاص لصديقي الصدوق عمر قناوي دون أدنى تعليق مني


وفي حالة إن الفيديو ما فتحش خش عليه من هنا

ومادام الشيء بالشيء يذكر يبقى خدوا كمان الفيديو دا كمان




No english title - video powered by Metacafe

12‏/01‏/2007

وزارة التعذيب ووائل عباس... من يقف وراء وائل عباس؟؟



المعركة بقت ع المكشوف

وعلى عينك يا تاجر

وزارة التعذيب (الداخلية سابقا) تسن سكاكينها على المدونين المهتمين بملف التعذيب داخل جهاز الشرطة

وائل عباس المدون المصري الذي تم اختياره مؤخرا - من قبل هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي - كأحد أكثر الشخصيات تأثيرا في العالم يواجه تهديدات وزارة التعذيب المصرية (الداخلية سابقا) ويقف متحديا الفساد في مشهد يذكرنا بحرب الفتوات في ملحمة الحرافيش... صراع بين قوة الحق والحقيقة التي يمثلها المدونون - وعلى رأسهم وائل عباس - وقوة البطش والبلطجة القمعية التي يمثلها جهاز الشرطة

مساعد وزير الداخلية يتهم المدونين بتعمد تشويه صورة النظام
ويعتبر المدونات وسيلة لإثارة الرأي العام بأسباب خفية تهدف إلى الإساءة
ويهدد بعقاب المدونين جنائيا بسبب ما ينشرونه من مواد تفضح وزارة التعذيب وممارساتها القذرة
ونحن نرد على وزارة التعذيب
جميعكم مدانون وجميعكم مذنبون ولن نسكت إلا بعد إقالة وزير الداخلية ومحاكمته
وإسقاط كوادر التعذيب الفاسدين واحد واحد
استعدوا للسقوط والانهيار

هذا الفيديو لحلقة من برنامج ساعة حرة على قناة الحرة يناقش ملف التعذيب في جهاز الشرطة المصري


فضيحة العادلي جيت في برنامج ساعة حرة

(من وائل عباس)


جهاز الشرطة يصر على قهر وطن بأكمله ويقول للمصريين سنعذبكم ونهتك أعراضكم إلى أن تعرف مصر كلها أن مافيش فيها راجل!!!ـ

الضابط الذي عذب عماد الكبير في بولاق الدكرور قالها صريحة : سننتهك عرضك يا عماد ونصورك والعصا تدخل دبرك "عشان تعرفي يا بولاق الدكرور إن مفيكيش راجل"... والرسالة لم تكن فقط لعماد الكبير

فمصر كلها عماد الكبير


والداخلية كلها إسلام نبيه


الشرطة تنتهك عرض الوطن كله
الشرطة تتحدى المصريين وتقول لهم ما فيكوش راجل
والدليل عصا النظام في مؤخرة الوطن

كان مذيع الحرة في بداية الحلقة يتساءل
من يقف وراء وائل عباس

أحدث صورة لوائل عباس تظهر فيها جليا الأسباب الخفية التي يقصدها مساعد وزير الداخلية

والسؤال الغامض الحائر يبقى هو من الذي يقف وراء وائل عباس!!؟؟

وأنا أرد
جميعنا نقف وراء وائل عباس
كل شرفاء البلد وراء وائل عباس ويساندون الحقيقة

تعقيب أخير

قال الأخ جهاد عودة بتاع لجنة السياسات في الفيديو اللي فوق إن المفروض إننا نُصلِح مش نُسقِط

(بيقول إننا نصلح الأوضاع يعني مش نسقط النظام)

وأنا أقول له... يا أخ جهاد لم يحدث في التاريخ ولا مرة واحدة أن نجح الإصلاح داخل أطلال نظام فاسد


الإصلاح الحقيقي هو هدم وبناء

إزالة للأساسات الفاسدة المتردية وغرس لأساسات جديدة يمكن البناء عليها


قديما قال المسيح

لَيْسَ أَحَدٌ يَضَعُ رُقْعَةً مِنْ ثَوْبٍ جَدِيدٍ عَلَى ثَوْبٍ عَتِيقٍ وَإِلاَّ فَالْجَدِيدُ يَشُقُّهُ وَالْعَتِيقُ لاَ تُوافِقُهُ الرُّقْعَةُ الَّتِي مِنَ الْجَدِيدِ

على الله البعيد يكون فهم

10‏/01‏/2007

عندما تكون العدالة عمياء... وعارية... يبقى عليه العوض يا عماد يا كبير!!ـ


تحديث 2

اهتمام دولي متجدد بحبس عماد الكبير

القضية فعليا هي قضية رأي عام عالمي

العديد من وكالات الأنباء تتابع مهزلة حبس عماد الكبير ضحية التعذيب


البي بي سي تنشر تقريرا تفصيليا عن مهزلة حبس عماد


وكذلك العديد المنظمات الحقوقية الدولية ومن بينها


التي أكدت ما طرحته هنا من أن العدالة لن تتحقق ما لم تتوافر ضمانات حقيقية لحماية عماد الكبير ضحية التعذيب


لمتابعة ما نشرته وسائل الإعلام الدولية واهتمام المنظمات الحقوقية بحمس عماد الكبير وبقضية تعذيبه
راجع آخر تحديث قدمه وائل عباس في الوعي المصري



تحديث 1
ناصر أمين محامي عماد الكبير يتخوف من تعرض عماد للتعذيب أثناء فترة حبسه



ناصر أمين محامي عماد يعرب عن تخوفه من تعرض عماد للتعذيب داخل محبسه


عن متابعة لمدونة"عرباوى"

أعرب ناصر أمين -مدير المركز العربى لاستقلال القضاء- عن تخوفه من تعرض عماد محمدعلى (عماد الكبير)الى سوء المعاملة خلال قضائه فترة العقوبة المقررة له3 شهور) فى قضية مقاومة السلطات.واستبعد أمين تعرض عماد لتعذيب باشر على ايدى الشرطة ، بفضل ما بات يتمتع به من شهرة بعد قضيته الشهيرة ، التى جعلت المؤسسات الحقوقية المحلية والعالمية فى حالة ترقب لاى ممارسة امنية ضده وتوقع ناصر امين ان يتم مضايق عمادن خلال احتجازه مع مجرمين جنائيين أو خطرين

كان عماد قد تعرض للتعذيب على يد الضاب اسلام نبيه ومعاونيه، وهتك العرض وتصويره اثناء ذلك، اذلال له، غير ان تصوير هذه الفعلة كان سببا فى معاقبة الجناة، حيث قدم ناصر امين بلاغا الى النائب العام للتحجقي فى الواقعة مدعوما بالمقطع التسجيلى الى صوره الشرطيون لعماد، وبدأت التحقيقات، ليظل نقيب شرطة اسلام بيه وأمين الشرطة رضا فتحى رهن الحبس الاحتياطى، فيما تقرر المحكمة معاقبة عماد بالحبس ثلاثة اشهر على ذمة قضية مقاومة سلطات!.


تجدر الاشارة الى انه-قانونا-عقب صدور الحكم يتعين نقل المتهم الى قسم الشرطة التابع للنيابة المسجلة لديها القضية ، خلال يوم النطق بالحكم او اليوم التالى له ، ليتم ترحيل الجانى من القسم الى السجن الذى سيقضى به فترة العقوبة، غير انه فى حالة عماد تأخر ترحيله الى قسم بولاق الدكرور، ويتوقع ناصر امين-الى تولى الدفاع عن عماد- ان يتم ترحيل موكله مباشرةالى سجن طرة او وادى النطرون ، دون المرور على قسم الشرطة.


من جهة اخرى أصدرت منظمة العفو الدولية بيانا لها، دعت فيه السلطات المصرية الى "التأكيد على سلامة عماد وحمايته من التعرض لمزيد من الترهيب أو الانتقام في السجن. وهذه مسألة في غاية الأهمية لضمان إحقاق العدالة أثناء المحاكمة التي ستجري في 3 مارس/آذار 2007 لرجلي شرطة متهمين بتعذيبه، بما في ذلك باغتصابه، في يناير من العام الماضي"



واكدت المنظمة فى البيان نفسه ان "ما حدث مع عماد الكبير ليس مجرد حادثة منعزلة بأي صورة من الصور. فالتعذيب في مصر يظل واسع الانتشار ومنهجي، وتدعم البيِّنات المصوَّرة والخطية الآن مزاعم التعذيب وغيره من صنوف سوء المعاملة بعد نشرها على شبكة الإنترنت. "



شكرا لمدونة التعذيب في مصر التي نشرت مقال عرباوي مترجما


عندما تكون العدالة عمياء... وعارية... يبقى عليه العوض يا عماد يا كبير!!ـ

عليه العوض فيكي يا مصر




الحكم بالحبس 3 شهور علي ضحية التعذيب عماد الكبير 9/1/2007 10:33:00 مساءا

مصراوي-خاص- أصدرت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار سمير أبو المعاطي حكمها بمعاقبة عماد الكبير صاحب القضية الشهيرة الذي تعرض للتعذيب في قسم بولاق الدكرور بالحبس 3 شهور مع النفاذ وذلك بتهمة مقاومة السلطات والتعدي علي أمين شرطة واصابته.
كما رفضت المحكمة التظلم المقدم من ضابط الشرطة المتهم بالتعذيب النقيب إسلام نبيه وأمين الشرطة رضا فتحي السيد وأمرت المحكمة باستمرار حبسهما في القضية لحين جلسة محاكمتهما امام محكمة الجنايات بتهمة التعذيب والتي تقرر لها يوم 3 مارس القادم.
كانت المحكمة قد عقت جلستها ظهر الاثنين لنظر التظلم ونظر الشق الثاني من القضية وهو شق مقاومة السلطات واستمعت الي شهادة ضابط مباحث التموين النقيب محمد امين والي شهادة امين الشرطة سيف محمد.
وقررا انهما توجها لضبط نجل عم عماد الكبير في قضية تموينية بمنطقة بولاق الدكرور وفوجئا بالمتهم عماد يقف امام "بوكس" الشرطة مشهرا في وجههما رقبة زجاجة في محاولة منه لتهريب ابن عمه .
وعندما حاولت الشرطة القبض عليه اصاب امين الشرطة اسفل عينه وفي يده ثم اصاب نفسه كما استمعت المحكمة الي شهادة شاهد النفي خالد محمد عبد الفتاح الذي نفي ذلك واصدرت المحكمة حمكها السابق.

01‏/01‏/2007

الجزء الثانى من اضراب عمال غزل المحلة

الفيديو الثانى من مجموعة ملفات الفيديو الخاصة باضرابات عمال غزل المحلة المتعلقة بصرف الارباح
7-8-9 ديسمبر 2006
----
جميع الحقوق محفوظة
مركز افاق اشتراكية - المحلة الكبرى
*الملفات الاصلية متوفرة فى المركز مجانا لأغراض التوثيق و الدراسات و الابحاث

الجزء الاول من اضراب عمال غزل المحلة

الفيديو الاول من مجموعة فيديو اضرابات عمال غزل المحلة فى
7 - 8- 9 ديسمبر 2006
تتوفر النسخ الاصلية فى مركز افاق اشتراكية مجانا لأغراض البحث و التوثيق و الدراسة
----
الحقوق محفوظة

لكي لا ننسى دم أحمد علي مبروك