19‏/02‏/2007

يا أقباط مصر أفيقوا... شنودة يسعى لأسلمة الكنيسة

تحديث وتوضيح

محور البوست دا هو انتقاد تصريحات البابا الخاصة برفضه لممارسة الأقباط - اللي هم مواطنين مصريين - لحقوقهم السياسية ومشاركتهم في التعديلات الدستورية كمواطنين كاملي المواطنة والوطنية وانتقاد حديثه عن طاعة أولي الأمر التي لا علاقة لها بأدبيات اللاهوت المسيحي ولكنها مقتبسة من الآية القرآنية التي تحض عى طاعة الله ورسوله وأولي الأمر والتي يسيء فقهاء السلطان استخدامها وكأنها تعني الطاعة المطلقة للحاكم في أي شيء يقرره ومن يقرأ البوست جيدا سيكتشف من سياق الحديث أنني أوضحت فكرتي هذه بجلاء تام وأنني أسخر من فقهاء السلطان - من الدينين - وليس من النصوص الدينية نفسها (التي إن فهمت في سياقها الصحيح أدركنا أنها لا تعني الخنوع المريض الذي يدعونا إليه هؤلاء الأرزقية من فقهاء السلاطين)... بس كدة... اقرا البوست تاني بقى وافهم الكلام كويس
شكرا
========

نهاره أبيض وصباحه فل
إيه يا اخوانا المصايب اللي بتتلقح علينا من كل داهية دي؟
الواحد ما يلحقش يفوق من صدمة إلا لما يتنيل ياخد التانية وراها على طول؟


البابا شنودة اللي هو بطريرك الطائفة الأرثوذوكسية في مصر
واللي بيتعامل مع الأقباط كأنهم أنفار في عزبة
واللي ليه سابقة زي الطين في أيام الانتخابات الرئاسية لما اتكلم بلسان أنفار عزبته وقال - فض فوه - "أقباط مصر يبايعون مبارك لفترة رئاسية جديدة" وكان قد نسى أن عهد البيعة وعهد الاستفتاءات الرئاسية قد ولى ونسى قبل ذلك أن أقباط مصر الذين يزيد عددهم عن 10 - 15 مليون (ولا يزال عددهم سرا مخابراتيا مصريا) ليسوا شوية بقر ولا نعاج يسوقهم كما يشاء هو أو النظام اللي بيلعب معاه من تحت الترابيزة أحيانا ومن فوقها أحيانا أخرى

المهم الجديد بقى في الأخبار الافتكاسية لـ "قداسته" (قداسة إيه دي بس يا ربي) إنه صرح في أمسية دينية في نادي روتاري بتاع اسكندرية اسبورتنج بأنه يرفض تدخل الأقباط في مسألة التعديلات الدستورية باعتبارها من "صلاحيات أولي الأمر"!!! تخيلوا المصيبة!!!؟؟؟ ده نص كلام الراجل بحسب ما نشرته المصري اليوم في عدد النهارده

البابا يا اخوانا هنا بيأسلم الكنيسة فعلا - بعد ما الدولة والمجتمع ما تأسلما - فهو هنا بيستخدم لفظة غير موجودة على الإطلاق في أدبيات اللاهوت المسيحي وهو مصطلح أولي الأمر الذي هو مقتبس من الفقه الإسلامي - الذي يرتكن إليه فقهاء السلطان - القائل بطاعة "أولي الأمر منكم"... يا أقباط مصر أفيقوا... شنودة يسعى لأسلمة الكنيسة وبكرة نلاقيه حف الشارب وربى زبيبة وماسك سبحة وبيقول "حيييييييييييي"!!!! عندما يقول سعادته أن التعديلات الدستورية من صلاحيات "أولي الأمر" فهو يعبر عن جهله بالدستور الذي يؤكد أن التشريع هو حق أصيل للسلطة التشريعية التي يختار الشعب ممثليها وأن الشعب (اللي الأقباط جزء منه) هو مصدر السلطات ومن ثم فنحن أولي الأمر يا "قداستك"... وبلاش تحرج نفسك وتسيء إلى الملايين من المواطنين المصريين


وبالنسبة للمادة التانية من الدستور المصري (الخاصة بالشريعة الإسلامية) والتي تضرب مدنية الدولة في مقتل وتحولها إلى دولة دينية المفتي فيها له سلطة حقيقية أكبر من سلطة مشرعي البرلمان والتلات سلطات مجتمعة... عن هذه المادة يحذر "سعادته" من أن يطالب الأقباط (اللي هم أنفار في عزبة حضرته) بتغييرها حتى لا تتسبب في "تهييج" المسلمين!!! أرأيتم الجهل؟ أكبر سلطة في الكنيسة الأرثوذوكسية لا يعرف الفرق بين المسلمين والإسلاميين أو المتأسلمين أدعياء أسلمة السياسة وتسييس الدين ويصور المسلمين كأنهم مجموعة موتورين "بيهيجوا" على أي حاجة... حتى ولو كانت هذه الحاجة هي المطالبة بدولة المواطنة التي يتساوى فيها الجميع كمواطنين وليسوا كفصائل دينية متناحرة أو حتى متفاضلة على بعضها بعضا

سعادته كمان قال إن "ما نريده (واضح طبعا دلوقت صيغة الكلام اللي بتصور خولي العزبة اللي بيتكلم بالنيابة عن أنفار العزبة) ما نريده كأقباط يجب أن نحصل عليه بالتفاهم (واخد لي بالك من تكريس المنظور الطائفي وتغليبه على المنظور الوطني) وليس بالكتابة في الصحف أو بالصوت العالي!!!

تخيلوا إن الباشا شنودة (قصدي البابا شنودة معلش خطأ مطبعي) اللي بيتفشخر (أقصد بيتفاخر) على الدوام بأن كارنيه نقابة الصحفيين لا يزال في جيبه (زي الرصاصة كدة) يقول على الملأ وعن قناعة ويقين أن الصحافة مش هي الوسيلة للتعبير عن مطالب نراها نحن وطنية (ويراها هو طائفية وهذه هي الأزمة الحقيقية فتناول قضية الأقباط يجب أن يكون في إطار الحديث عن مدنية الوطن وليس من منظور طائفي كالذي يتعامل به هو وأيضا تتعامل به الدولة والإسلاميين والشعب يولع بجاز)... وقداسة البابا الثورجي اللي رفض أسلمة الدولة في أواخر عصر السادات وسجن بسبب ما بدا أنه ثورجية ورفض لمبادرة السلام وغيره من المواقف التي بدت قوية في مواجهة الحاكم الطاغية وقتها نجده الآن صار أكثر خنوعا وبلاهة من فقهاء السلطان من أمثال طنطاوي وعلي جمعة وغيرهم

ماله الصوت العالي يا "قداسة" البابا؟؟ الصوت العالي هو إشارة لرفض الخنوع لسلطان ظالم وما دام حضرتك خلاص بتأسلم الكنيسة فدعني أقول لك أنه حتى الإسلام يا شيخنا الكريم ينادي بقول كلمة الحق في وجه الحاكم الجائر... يعني م الآخر اللي انت قلته ده فضيحة وعيب أوي وما يصحش

وإذا كنت سيادتك بتعتبر نفسك خولي عزبة الأقباط طب يعني ما سمعنالكش لا "صوت عالي" ولا "واطي" أمام ما تداولته وكالات أنباء عالمية عن
غارات إسلامية علي أقباط أرمنت المسيحيين لمدة ستة أيام متصلة
وما طلعتش تنفي ولا تأكد أخبار الاعتداء على أنفار عزبة قداستكم أو تشجب أو تدين أو تستنكر... يلا خيرها ف غيرها

ولمستشاري البابا أقول لكم... إذا كان الرجل بدأ "يخرف" بحكم السن والتسمم البولي وغيره فبلاش تطلعوه قدام الناس ويعك الدنيا كدة... يا رب ليه كدة بس... كل الكبارة في بلدنا عندهم الزهايمر من أول الزغلول الكبير لحد مهدي عاكف لحد شنودة التالت ... يا رب توب علينا بقى م الأشكال منتهية الصلاحية دي

ومن تاني يا أقباط مصر اتحدوا (ههههه دلوقت يقولوا عليا شيوعي... بس أنا مقلتش يا أقباط العالم اتحدوا وبالتالي فلست شيوعيا) اتحدوا واحجروا على الراجل أو داروه في أي مصحة أو دار مسنين ويقضي اليومين اللي فاضلين له على خير وسلام... وهو نفس النداء الموجه إلى الشعب المصري بكافة فصائله وطوائفه... احجروا على العواجيز المخرفين اللي كابسين على أنفاسنا لسنين هذه عددها... كفاية بقى حرام!!!


كفاية شنودة



كفاية عاكف


كفاية مبارك

كفايانا حكم العجايز

(بلدنا فيها مثل بيقول كل شيء جايز حتى حبل العجايز)... إيه العلاقة بين تصريحات شنودة المسيئة وحبل العجايز؟؟ ولا حاجة... كله عبث

هناك 56 تعليقًا:

mano يقول...

العزيز جرجس
المشكله تكمن ان رجال الدين فى مصر
المسلم و المسيحى
يسعون لكسب رضا الحاكم عن طريق التضحيه بالمحكومين
و المشكله تلاقيهم بيطالبوا الأخوان المسلمين بفصل الدين عن السياسه و هما نفسهم-رجال الدين المسلم و المسيحى- لا يفعلون ذلك
الغريب حقا ان رجال الدين المفروض انهم كل همهم رضا ربنا
و لكننا نجد الوضع عندنا مختلف تماما

المشكله الأكبر هم البسطاء
لأنهم يضعون ثقتهم فى رجال الدين لأعتقادهم انهم هدفهم رضا الله
فبالتالى يستمعون اليهم
و يقتنعوا بما يقولوا
طبعا انا مش بتكلم عن دين معين لأنى شايفه ان الموضوع ده مش حكر على احد
ده منتشر جدا

و بالنسبه لموضوع اقباط ارمنت
انا كنت قرأت تقرير عنه فى صوت الأمه
و طول ما ملف الفتن فى ايد الأمن و حلوله سطحيه
هيفضل مفتوح
لازم القضايا دى تتحل من جذورها الحل الأمنى مينفعش
تحياتى

عباس العبد يقول...

اولى مصطلح اولى الامر مش مصطلح اسلامى فقط
لأنه موجود فى العهدالجديد فى رسائل بولس لكن المشكلة مش فى كده حضرتك
المشكلة انه كان بيتكلم عن طاعة العبيد
يعنى انا جيت اكحلها عماها
ده واحد اتنين
الى يغيظك اكتر ان من ادبيات الكنيسة الشرقية انه لا عمل سياسى للكاهن بل يعمل الكاهن على توعية الشعب بحقوقه الانسانية و على الشعب ان يرى من العمل المدنى ما يتناسب مع تلك الحقوق
راجع كتاب :مقالات بين السياسة والدين " لمتى المسكين
و مع ذلك تجد البابا و كافة كهنة مصر
بيفتوا فى السياسة كانهم نعوم تشومسكى و توماس فريدمان
انا الى يخنقك بجد لو قريت للبابا شنودة كتاباته الروحية
تجد زهد رهيب و روح متعمقة تجعلك تتمنى ان تترك هذا العالم و تحلق فى سماء الروح و خاصة كتابه المعجزة " انطلاق الروح " تيجى تشوفه و هو بيكلم سياسة تحس ان الى كاتب الكتاب ده واحد تانى
علشان مبقاش مفترى عليك و على البابا
الوضع ده وضع الفشل ...وضع مصر ده
لأن بكل بساطة
كلمته باننا نحصل على حقوقنا بالتفاهم معناها ان المسيحيين بيجروا ناعم
و معناها انهم مستضعفين و مش واخدين حقهم و كلمته ديه تكريس لهذا الوضع
بدل ما يقول هبوا و خدوا حقكم ...بيقولهم نخوا و طاطوا و اتمحلسوا
ربنا يرحمنا جميعا

غير معرف يقول...

ولا ياجرجس
اسمع كلام باباك وانت ساكت

Mr.GEMYHOoOD يقول...

اقف على الحياد لا يشغلنى سلطة اسلامية او مسيحية فكلهم عندى كهنوت فاسد


حبيت بس انى اقدم الجملة دى قبل اى كلام
شوف يا جرجس

صعب انك تبنى اتهام على مجرد كلمة

حتى لو كانت ملاحظاتك على البابا كتير

بس فعلا كلمة اولى الامر دى لغويا عربية
و مش قاصرة بس على المسلمين لان اللغة العربية مش حكر على المسلمين

بس كلامك كدة فيه ريحة عنصرية لما تقول مثلا انه بيدعو لأسلمة الكنيسة

هوه منبطح للنظام اه بس اكيد مش بيسعى لأسلمة اى حاجة لان حتى قراره على الكنيسة بيملا عليه من فوق

و صعب قوى انك تقارن الاخوان بالبابا

لان دة تصنيف و دة تصنيف

و ان كان بيجمعهم ان كلهم كلاب

tota يقول...

الحج جرجس
اتمنى اولا ان تمر التدوينة بسلام لانى بدأت اتصور ان طريقة القراءة وانتقاء الكلمات يحدد نوع التعليق بعيدا تماما عن الفكرة التى من اجلها التدوينة
فاستعد لتعليقات اختارت كلمات لتعلق عليها وليس بوست او فكرة

عودة الى الفكرة التى يتحدث عنها البابا والذى اعاد ذهنى الى مرحلة فقه السلاطين
اى ما يأمر به السلطان تُشكل له فتوى ويتم تدعيمها
بغض النظر عن شرعيتها او لا
على ما يبدو هو يؤمن بمبدأ ارضاء اهل الحكم حتى ينال الرضا وعندما يناله ينعم بالهدوء اذا لما يخالف
هو يعرف ان الموقف على المسلمين والمسيحين واحد بصفتهم مواطنين لا احد منهم يحظى بحق المواطنة بغض النظر عن الديانة
فاخفض صوتك يا اخى وانعم بالهدوء
فافكاره ايضا اعادتنى مرة اخرى الى مرحلة الهدوء الذى يعقب مرحلة الخروج على المعاش وكأن لسان حاله يقول نقضى اخر ايام فى عمرنا من غير دوشة بقى
هو فكر المسنين كده وكان الحياه تنتهى قبل ان تنتهى فعلا كفاية حرام قوى جدا خالص

Reformer1976 يقول...

عزيزتي مانو

أزمة اللعب بالدين لمصلحة الحاكم كارثة تسيء ليس فقط إلى رجال الدين الذين بلعبون هذه اللعبة غير الشريفة بل يسيء أيضا إلى أتباع الدين الذين يسيرون على هدى أمثال هؤلاء الدينيين ويأتمرون بأوامرهم ويطيعون فتاواهم كما لو كانوا قطيعا فعلا من النعاج لا عقل لهم

من تصفينهم أنتِ بالبسطاء هم فعلا لب المشكلة... لب المشكلة في أنهم لا يعرفون صحيح الدين فعلا وبالتالي يتحولون إلى شوية ريش في مهب الريح وتحركهم فتاوي أمثال هؤلاء اللاعبين بالسياسة والدين والبيضة والحجر والتلات ورقات ودول البسطاء بيثقوا فيهم وبيعتقدوا إنهم فاهمين أكتر منهم وأنهم أتقياء وما إلى ذلك... في حين أن كل إنسان فرد مطالب أمام الله بأن يعرف الله بصفة شخصية وألا يعتمد على آخرين "عارفين بالله" يتوسطون بينه وبين الله... دي كانت جوهر صرخة مارتن لوثر المصلح العظيم في وجه سطوة كهنوت باباوات روما الفاسدين الذين أبعدوا الناس عن الله وحجبوا عنهم معرفته

لكم نحتاج إلى المصلحين في يومنا هذا الذين يرفضون فساد السلطة الدينية المستبدة ويقفوا صفا واحد لإصلاح المجتمعات وإعادة إعمارها... فهل يفهم السامعون؟

Reformer1976 يقول...

عزيزي عباس العبد

مصطلح أولي الأمر هو نص قرآني من أدبيات الفقه الإسلامي ولم يكن به المقصود في الفقه الإسلامي طاعة السلطان الظالم والخضوع له على الإطلاق طبعا وفي العهد الجديد يوجد نص بيتكلم عن الخضوع للسلطات الفائقة وهو ما ترجمته اليوم الالتزام بالقانون وعدم الخروج على القانون الوضعي للدولة التي يحيا فيها الشخص المؤمن بالمسيح ولا علاقة له إطلاقا بقبول فساد الأنظمة وعدم مقاومة الحاكم الفاسد ولنا في يوحنا المعمدان الذي واجه فساد الملك هيرودس الأخلاقي بمجاهرة وجرأة وقال له أنه لا يحل أن تعاشر امرأة أخيك... بل المسيح نفسه عندما كان يُحاكَم ولطمه أحد رجال السلطة الدينية الفاسدة يومها قال عندئذ: «إِنْ كُنْتُ قَدْ تَكَلَّمْتُ رَدِيّاً فَاشْهَدْ عَلَى الرَّدِيِّ وَإِنْ حَسَناً فَلِمَاذَا تَضْرِبُنِي؟» وههو ما يظهر لنا أن الخنوع والمطاطية للسلطان الجائر ولفساد السلطة لا علاقة له برسالة المسيح ولا بالإيمان المسيحي على الإطلاق
======================

السيد أنونيمس

يا ريت تقول لنا انت مين وبعدين نتكلم
شكرا
======================

عم جيمي هود في كفاية حرام بتخا تخا تخاريفه العبقرية

بالنسبة لموضوع "أولي الأمر" طبعا هي لغة عربية بس لها دلالات دينية وفقهية معينة لا تنفصل عنها زي لما تقول مصطلح أهل الذمة وهو مصطلح فقهي إسلامي لا يستساغ أن يكون من بين أدبيات الفقه المسيحي أو أن يتكلم به رئيس طائفة مسيحية ما ويقول "نحن كأهل ذمة كذا وكذا". غير مقبول ولا مستساغ... هي لغة عربية ولكن دلالات المصطلح ومن يستخدمه وفي أي سياق هي ما تجعلنا نخلص إلى الحكم على كلام الراجل

بالنسبة لموضوع أسلمة الكنيسة طبعا دي لغة عبثية يا عم جيمي... يعني صيغة مبالغة بلاغية تؤكد المعنى وتقويه... بس تخيل كدة لو الموضوع قلب فعلا جد ولقينا البابا حلق سنبه وربى زبيبة... قمة العبثية... ومين عارف لما الإخوان يمسكوا يجبره يحف الشارب ويعمل زبيبة ويحجبوا المسيحيات...

أهو كله تخا تخا تخاريييييييف وزي ما انت دايما بتقول بنحارب المخرفين بنفس سلاحهم... التخرييييييف
=====================

توتا العزيزة

المصيبة فعلا في تغلغل نظرية فقه السلاطين في أعماق المنظمات الكنسية والإسلامية الرسمية حتى فقدت هذه التنظيمات مصداقيتها في الشارع وهذا جيد بالطبع... خلي الليلة تنضف بقى

دولة المواطنة هي الحل لكل هذا القرف والسخام اللي بنشوفه ونسمعه... أن يكون المواطن فقط مواطن وإنسان وحقوقه وواجباته تنطلق من كونه فرد مواطن في وطن مش نفر في عزبة... ساعتها الدين نفسه صحته هتبقى أحسن والمؤسسات الدينية هتلاقي لها حاجات أفضل تنشغل بيها بدل ما هم واجعين دماغنا كدة

عاجبني أوي فكرة إن دا الهدوء بتاع مرحلة الخروج على المعاش... المشكلة التنظيمية الحقيقية إن القيادات في بلادنا وخصوصا القيادات اللي في قمة أهرامات السلطة ما عندهاش معاش... دول محتاجين مصحات تتقدم لهم فيها الرعاية مش محتاجين كراسي يتحكموا من خلالها في خلق الله وأجيال البشر اللي لسة بتبتدي حياتها في الوقت اللي الكبارة دول بيشطبوا وهم لسة ع الكراسي

خدي بقى آخر نكتة بايخة
مرة واحد رئيس عنده تمانين سنة قرر إنه يعبر ببلد إلى المستقبل... على جثة البلد طبعا

أحمد عبد الفتاح يقول...

عم الحج جرجس
عامل ايه
بص يا سيدي
اولا انا مهعاك ان البابا جه يكحلها عماها او هو عماها علي طول ومعتقدش انه كان ناوي يكحلها اصلا
ثانيا انا عايز اعلق علي نقطة في الموضوع وهي النقطة بتاعه كفاية
انت قلت كفاية لمبارك ومهدي عاكف وشنوده
وانا اكيد طبعا اني معاك في موضوع كفاية لمبارك ده لكن احب اوضح لك ان أ/ محمد مهدي عاكف المرشد العام للاخوان المسلمين ملكش انك تقول له كفاية لانه ببساطة ملوش ولايه عليك وانت لا تتبع له باي شكل من الاشكال لانك مش من الجماعه المرشد بيدير شان جماعه ارتضت بيه مرشد وهما مبسوطين كده يبقي انت زعلان ليه ؟؟
وعلي فكره احب ااكد لك ان الاخوان لو حبوا يغيروا مرشدهم الصبح هيغيروه لان الاخوان عندهم ديموقراطية مش موجوده في مصر كلها وصدقني لو فيه في مصر 1 علي 10 من ديموقراطية الاخوان كنا بقينا دولة متقدمة
أرجوا انك تلااجع موضوع كفاية للمرشد ده وتراجع موقفه من الاقباط الي هو اشرف مليون مرة من موقف البابا
واحب اقول لقراء المدونة ان الحاج جرجس صحبي وان ده خلاف في وجهات النظر بس ولا ايه يا حاج ...
c u soon

كبير المتشردين يقول...

انا مش هتكلم عن المصطلح يا عم الحاج انا هتكلم حقيقة طاعة اولي الامر الي خدوها موضي ده طبعا عند المسلمين حقيقة طاعة اولي الامر هي بعد حقيقة اكبر وهي امرهم شوري بينهم اي ان الاساس هو الشوري والديموقراطية بدليل ان اخذ الرسول صلي الله علي وسلم لرأي الصحابة فيما يخص الغزوات اما بقا ان هما بيحاولوا يلعبوا علي الجانب الديني علشان يستعطفوا الناس اعتقد ان العيب مش في الاديان لا عند المسلمين ولا المسيحيين ولا اليهود العيب عندهم هما
بس المشكلة الاكبر ان الكلام ده بيجد صدي كبير عند الغالبية العظمي من الشعب لان اغلب المصريين بيغيب عنهم الثقافة السياسية عموما يا جرجس انا محتاج اتكلم معاك بعيد عن البلوجات لو كنت انت شايف انه ممكن شوف الطريقة الي تناسبك

Reformer1976 يقول...

صديقي العزيز أحمد عبد الفتاح

هو فعلا جه يكحلها عماها وكل ما حد م العجايز بييجي يكحل أي حاجة بيعميها وهي دي المصيبة... مصر بلد قياداته شاخت على المقاعد (لأ فيه ألف في كلمة شاخت إوعى) وهذه القيادات اللي شاخت على روحها خلاص كفاية عليها في كل المجالات من دين لسياسة لرياضة لاقتصاد لحد بتاع الحلابسة اللي ع الكورنيش... بالنسبة للأستاذ مهدي طبعا أمره يخصني ويخص كل مصري... كل القيادات اللي في البلد دي واللي بتتنيل بتصيغ مستقبل البلد واللي بتوصل الشباب إلى منتهى الإحباط والكآبة لازم نتخلص منها... رأيت في الإخوان مثلا شبابا ممتازين... عيال زي الفل بالبلدي لكن رأيت قيادات برضه من فصيلة جه يكحلها عماها من أول مصطفى مشهور بتاع فرض الجزية ع الأقبط ومنع دخولهم الجيش عشان هيخونوا البلد لحد الأستاذ مهدي ومقولته التاريخية طظ ف مصر وأبو مصر والمعارضين بالجزمة... إذن لابد من مكافحة كل هذه القيادات والتخلص منها سلميا عشان الليلة تنضف بقى
================

كبير المتشردين

طبعا متفق معاك إن المصطلح بيستخدموه فقهاء السلطان عشان يبرروا بيه للحاكم ويزينوا له أي زفت بيعمله ودا مالوش علاقة بالنص والسياق الأصليين اللي جه فيهم القصة بتاعة أولي الأمر
وتقدر تبعت لي إيميل على
REFORMER1976@YAHOO.COM
أو تضيفني على الياهو مسنجر لو عاوز تتواصل برة البلوج
أهلا بيك

غير معرف يقول...

وأنت تطول ياجرجس انه يأسلم الكنيسه
حتى على الأقل هاتنضف

وهموا عملوا الانينموس عالشان اقول اسمى
انت عبيط ولا بتستعبط؟
ده سؤال مش اهانة

كنت مسيحى وربنا هدانى للاسلام يقول...

بس يا سيدى

المسيحيه دين اخره يعنى رهبان وصلبان وكنايس
وربنا يتوب علينا من اللى بيحصل فى الكنايس
(دير المحرق)
طاعه اولى الامر
واطيعو الله واطيعو الرسول واولى الامر

ده نص الايه اللى هى بتقول اطيعوا الله واطيعو الرسول وبعدين
لو اولى الامر اطاعوا الاثنين دول نطيعهم لانه ما ذكرش واطيعو اولى الامر
ذكر طاعه الله والرسول
تانى حاجه
الماده التانيه الشريره اللى بتقول عليها ديه
هى الاصل لان دولتنا اسلاميه يعنى بصريح العباره
ان دولتنا اسلاميه لا علمانيه ولا مسيحيه
ولا ليبراليه
دينا بيحكمنا
ولو مش عاجبك دينا
سيب البلد وامشى
يا اما تعيش وتحمد ربك انك عايش مع مسلمين اللى مش ممكن هيتخلوا عن دينهم
وكفايه حرام
ان واحد زيك اتربى فى ظل الاسلام
يفترى عليه وحقده يظهر بالشكل ده

علاء السادس عشر يقول...

الغريب أن من يدافع عن الأديان يستخدم تعليقات جارحة وكلمات موجعة عموماً التعليقات الأخيرة لها علاقة أنك بتطالب بالمساوة وبتطالب بحوار وطرح لمتطلبات فئة أو مجموعة من المصريين الذين يعيشوا فى هذا البلد وبغض النظر هل مطالبهم مقبولة أم لا لماذا لا يحق لهم مناقشتهاوإذا كانت كل مصر تعانى من الظلم وأن المسلمين أيضاً يعانوا من الظلم لماذا لايطالب هؤلاءبحقوقهم أيضاً بدل أهانة الآخر والرغبة فأن يسكت.
جريمة أن يطلب الأنسان بحقوقه وخاصة إذا كان مسيحى أو بهائى أو يهودى أو سيدة أو طفل .
ويجب على المسيحى تقبيل يد البابا وتسليمه حياته وعلى المسلم تنفيذ فتاوى فضيلة المفتى بدءاً بتكسير التماثيل وأنتهاء بترقيع غشاء البكارة وأيضاً تسليمه حياته فرجال الدين هم المتحدث الرسمى باسم ربنا .
معلهش ياجرجس أحنا عايشين عصر العواجيز والجيد فى هذا الأمر أن مش فاضل لهم كتير .

ذو النون المصري يقول...

في كتب التاريخ القديم او ما قبل التاريخ يقولون لنا هذا كان يعيش في عصر البلستوسين و هذا كان يعيش في الحقبه الايوسينيه او العصر الايوسيني ..........الخ
الان نحن نعيش عصر العواجيز او الحقبه العواجيزيه
معروف ان لكل انسان طاقه عقليه و فكريه نشاطها محدود لا يمكن ان تبدع علي نفس مستواها مدي الحياه و هذا يمكن ملاحظته بسهوله في كتابات الكبار من المفكرين في اواسط مراحل انتاجهم و في نهايتها ..هنا ندرك فارقا شاسعا بين الفترتين لصالح منتصف العمر دائما و ابدا ..لم نعهد في اي حياه لاي مفكر ان كان اهم ابداعاته في نهاية حياته
اذن ماذا نعتقد ان ياتي من وراء قادة الحقبه العواجيزيه؟
لا يمكن ان تاتي باي جديد لان عقولهم و طاقاتهم النفسيه انتهت صلاحيتها بالفعل ..و هذا يجعله من الناحيه النفسيه يرضخ لاي تساهلات و لا يتمسك بشده بالحقوق المشروعه
الانسان بطبيعته في هذه الفتره يبحث كما نعلم عن حسن الختام و لا اكثر من ذلك كل همه و ان كان يظهر منه غير ذلك هو ماذا بعد هذه الحياه الطويله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فطبيعي ان يكون نهج البابا او الامام الاكبر في الغالب و الاعم هو نهج التساهل و التسيب او اكثر من ذلك
هل يعقل لشخص عبر الثمانين ان يتصادم مع الحكومه بنهجها الدكتاتوري الذي نحيا في ظله؟
انا لا اعتقد انه يمكن ان يحدث ذلك
ايضا اعتقد ان ملكات الانسان العقليه و النفسيه في هذه الفتره تكون عباره عن حائط صد يمنع من دونه في الرتبه و المنزله من تخطيه بالراي او المشاركه في القرار
هذا يشمل
مبارك و عاكف و الامام الاكبر و البابا
..................................
كان لي اعتقاد قديم زال منذ ان تعرفت عليك بان المسيحيين يعيشون في راحه مع البابا
.................................
مشكلة قيادة الكبار اصلها ان الترقيه عندنا لاي منصب بالاقدميه لا بالكفاءه فلا يمكن لمنصب البابا مثلاان يشغله شخص اقل من ستين سنه و كذلك الامام الاكبر و باقي مناصب الدوله وهنا تكمن مشكلة تخلفنا الكبري!!!!!!!!!!!!كيف لمن انتهت طاقته النفسيه و العقليه ان يقود مؤسسه للامام؟؟؟؟؟؟؟؟
لهذا نحن متخلفون

غير معرف يقول...

اه صحيح يابنى ادم انت
انت مالك ومال مهدى عاكف؟
هو قال عايز ابقى رئيس عليك؟
لم نفسك ياواد
لما تبقى اخوان ابقى قول رأيك
انما هو بالعتد فيك بقى هايفضل مرشد الاخوان
وانت خليك مؤدب ورح كلم بابا قوله يابابا كفايه عليك كده
انما المرشد تبعد عنه
مال أهلك انت بيه

كفاية جرجس

غير معرف يقول...

جرجس

فية نقطة اعتقد انك نستها فى الزحمة وهى ـ كل يوم والتانى ـ المصريين ـ المجلةاللى على النت بتقول ان قداسة البابا عندة مشاكل ومعارضة من داخل الكنيسة ومن بعض المسيحيين ـ وشوف الخبر دة
المصريون
تفتكر ان قداسة البابا عندة وقت وجهد يحارب فى جبهتين واحدة داخلية والتانية ممثلة فى الدولة مش من الاحسن انة يهادن الدولة ودة اسهل ومكسب بالنسبة له ويتفرغ للداخل اللى عملة صداع واذا احتاج للدولة علشان ترد الجميل يلاقى اللى يقف جنبة

كلابالا يقول...

احا مال مهدى عاكف بباك احا
كل خاذوق يدخل فيه المسلمين مع انه موضوع مسيحى صرف

boldozer يقول...

مقالة رائعة يا حج جرجس
غالبا كل رجال السلطة بيعاملو الشعب على انه قاصر, الكارثة ان الناس بتشجعهم لانه اكيد انهم اولي الامر, و مادام الشعب غير بالغ و صوته مسرسع -الله اعلم اذا كان السبب انه مش بالغ و لا مخصي- لازم يبقى في ولي امر .. الاصعب هو ان الشعب بيسقف ,و الكل خايف انه يبلغ لحسن يطلع مبيعرفش او بمعنى آخر الكل باع القضية, يا ريت الناس تفوق و تنضج.. ساعتها يمكن يطلعوا بيعرفوا

boldozer يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
ذو النون المصري يقول...

انا حاسس ان فيع حاله او موجة اكتئاب تدويني انتشرت بين المدونين هذه الايام كانها فيروس اواشد
الفنان حسني سليمان نوي يقفل المدونه و بعده توته قفلت خلاص و بعدين انت قرفان و راندا صرحت عند توتا انها نوت اكثر من مره انها تقفل المدونه و انا ايضا قرفان و زهقت
و دي صراحه مني انا فعلا قرفان
لكن هل انا قلافان من التدوين و للا قرفان عموما و التدوين هو الحلقه الاضعف فهي التي تصاب بالضربه القاضيه عند اول بوادر زهق
لان المدونه لها ارتباطات حقوقيه باناس لا نعرفهم
لذا فهي اول من يصاب باذي في اي حالات زهق
حالة ا لاكتئاب التدويني هذه تحتاج لدراسه من متخصص
اعتقد انها تصلح كموضوع بحث ماجستير في علم النفس

DeadinLife يقول...

أشهد أنا لا الله الا العقل
الألحاد هو الحل

ahmEd_H يقول...

البابا زيه زى شيخ الازهر الاتنين موظفيين فى الدولة و شكرا

غير معرف يقول...

dear dr,
this this my first time to read your blog but really its very nice blog speally concering the articale of bacha shenoda
radamis hany

Reformer1976 يقول...

عزيزي علاء السادس عشر

حكم العجايز طول أوي والمشكلة إن انتقال السلطة من العجايز لغيرهم بقى على كف عفريت وما حدش عارف الدنيا هتمشي ازاي... الكنيسة الأرثوذكسية بقت عاملة زي الحزب الوطني بالظبط... رئيس فوق النقد وقرارات فوقية يؤيدها "إجماع" القطيع الخائف من أخذ أي موقف
إذا كنا مش عارفين إيه اللي هيحصل لما مبارك يموت فبرضه محدش في الكنيسة الأرثوذكسية عارف إيه اللي هيحصل لما شنودة يموت... الليلة متباعة متباعة يا زعيم... ربنا يسترها
========


عزيزي ذو النون

كان أحد أهدافي في هذه التدوينة هو إظهار بعض الحقائق من داخل المنظومة الكنسية لمن هم خارجها ولا يعلمون ما في الداخل... وكما ترى ... الراجل فعلا وصل لمرحلة من الهوس بالسلطة مرعب وعنده إحساس غريب وعجيب بإن الاتناشر تلاتاشر مليون قبطي دول بجد تحت إمرة يده وإنه ممكن يحركهم بإشارة من صباعه الصغنن... إذن الليلة بتنهار على دماغ كل هؤلاء العجايز وبيتفضحوا شوية بشوية ولسة اللي جاي هيبين لنا حاجات أكتر... ويلا إنشالله ننضف بقى
==============

العزيز بلدوزر

أزعم أن ثمة بوادر لقيامة جديدة تحدث في جثة شعب هذه الأمة ويبدو أن الناس هتقوم من موتها وتتحرك... بدليل عشرات الألوف من العمال اللي قلبوا الدنيا من شهر ديسمبر لحد شهر فبراير في اعتصامات واضرابات... الشعب خلاص بدأ يعرف السكة... وحتى الناس في الكنايس بكرة مسيرها تعرف السكة وتقول كفاية هطل وكفاية فساد والناس في كل حتة هتبدأ تتحرك لأن ببساطة ده زمن الإصلاح يا مان... الإصلاح اللي بجد مش الإصلاح بتاع جيمي وعلي وزة مين علي وزة ده
==============

يا عم ذو النون
عالم التدوين ما هو إلا انعكاس لعالمنا الواقعي بقرفه وسلبياته وأيضا إيجابياته ولمحات النور اللي فيه... وهنفضل ندون ونكتب أنفسنا على أثير الواقع الافتراضي لحد ما ييجي يوم ونشوف حلمنا بأمة محترمة بيتحقق وهيحصل ولو كره الكارهون

بس بذمتك مش نكتة إن واحد بيدافع عن الإسلام وعن الإخوان وبيقول أحا؟؟

ههههههههههههههه
================

الأخ ميت في الحياة

طبعا تحول العقل إلى إله هو أغبى أنواع الوثنية لأن عقلك الشديد الاتساع هذا هو شديد المحدودية وهو غير قادر على استيعاب أبسط الأمور الطبيعية مثل كيف تشتعل النار مثلا من عود كبريت وعقل الإنسان اللي انت بتألهه ده ما قدرش يوقف لحد النهاردة أي زلزال أو بركان مثلا أو إنه يسد خرم - لا مؤاخذة الأوزون - أما أن الإلحاد هو الحل فده قمة الهطل لأن الإلحاد موجود منذ فجر التاريخ ولم نجده حل أي مشكلة من مشاكل الإنسانية

نهاره أبيض
==============

عزيزي أحمد المصري

المشكلة لما يبقى الواحد عبد المأمور وبيحركه تليفون من عقيد ولا مقدم في أمن الدولة وييجي يعمل على شعبه دكر وريس وزعيم بيحرك الملايين بوعظة في اجتماع أو بخطبة ف جامع... والمصيبة إن الجماهير فعلا بتتحرك... مش مفروض ييجي وقت بقى والناس تزعل
==============

العزيز أو العزيزة راداميس هاني

شكرا على تشجيعك وأتمنى أن تكوني ضيفة دائمة في كفاية حرام
:)

zenzana يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
zenzana يقول...

راداميس دا ولد
يا جرجس ههههههههه

3rby يقول...

ايه يا عم مكسيموس
انت عاوزه يقول ايه يعني
عادي يعني
مش عجايز وكلهم معرضين للخطر
لازم يسترجلوا مع بعض

انا باسمع ان البابوات بيبقوا حافظين القران-الله اعلم-فلو كان حافظه فعلا ممكن يكون الزهايمر توغل وسيح المخ فالقران اختلط بالانجيل عنده


فيه حاجة كمان
ايه(حتى الإسلام يا شيخنا الكريم ينادي بقول كلمة الحق)مش عارف ليه مش مرتاح للكلمة ديه مع ان ظاهرها عادي

بالنسبة للمادة
شيلها مش هايقدم ولا ياخر
لان معظم الشعب مسلم واكيد اكيد هايختاروا الحاكم مسلم ومعظم النواب مسلمين
يا اخي ده امريكا اللي هي امريكا رئيسها الكاثوليكي الوحيد كان كيندي وماتكررش
يعني لو شيلتها هايبقي كله علي الورق
وبعدين اصل ان الاسلام يبقي مصدر ده مش غلط
اصل عمر الدستور ما هيدخل في الخلافات بين الدينين
اكيد هايبقي في السياسة
وان الاسلام يبقي مصدر سياسي ده مش بيمنع التوجهات السياسية
بس بيوازن الدولة لان الاسلام دين وسطي وفيه ايات واحاديث تدل علي كده
بس مافيش اية تقول مثلا موقفنا من السياسات الامريكية
يعني هايبقي بشكل عام
مش هاياثر في شكل الدولة
والاسلام كافل حقوق كل الناس
انت بس اللي عندك فكرة ان الاسلام هو جباية الضرايب وكده(بالنسبة للدولة المتعددة الطوائف)يعني واخد فكرتك من المتاسلمين
حاول تقرا شوية وانت تفهمني
عادي يعني
انا قريت مقتطفات من الكتاب المقدس

غير معرف يقول...

الاخ جرجس ليا عتاب عليك انت اخطأت او اسأت التعبير فى كلمة اسلمة الكنيسة ولو انك رجعت تستدركها بقولك ان ده تعبير مجازى او تخريفة بس ما يمنعش انها جانبها الصواب لان الدين لله واللى بيعملوه ده لا علاقة له بالدين ولو راجعت التاريخ هتلاقى انه ما كانش فيه غرق بين مسلم وقبطى لا فالحقوق ولا فالواجبات وكانوا كلهم سواسية اخوات ولغاية النهاردا فاغلب مص الناس بتعيش اخوات واهل بيتهيألى انت ماقريتش قبل كدا ان فيه حاجة اسمها قبطى ومسلم ولا فتنة طائفية ولا غيره على مدى عصور التاريخ طب امال ده جد علينا ازاى طبعا الجواب معروف لينا كلنا الايدى الخفية اللى ليها مصلحة فده ارجع لكلامك تانى واقول ان اللى بيقوله البابا ولا شيخ الازهر ده كله من قبيل النفاق للحاكم واطاعة اوامره مهما كانت بس بردو ماتنكرش ان اغلب الاقباط بيسمعوا كلام البابا وبيطيعوه بدليل انى فاى انتخابات اصوات الاقباط معروفة لصالح حزن الحكومة والمعارضة لا واللى مش هايصوت للحكومة مش بيصوت اصلا مش بيروح ينتخب دى حقيقة معروفة اما كون ان المفتى او شيخ الازهر او البابا بيقول رأى فالسياسة ولالصالح الحاكم فده مش اكتر من تعريص وشرمطة بيهم علشان ينولو الرضا السامى بس

Reformer1976 يقول...

زنزانة
أنا برضه بقول الإم دا مش غريب عليا خالص
=======

عربي

عاجباني جدا فكرة إنه مع النسيان نسي هو المفروض يقتبس من أنهو كتاب م اللي
هو حافظهم... فنسي واقتبس م القرآن... صدقني ممتاز أهو وحدة وطنية برضه

فكرتني بالنكتة بتاعة الراجل اللي عنده الزهايمر وراح يحج وبعد ما خلص المناسك حاسس برضه إنه ناسي حاجة فقال قولته الشهيرة... نسيت إيه يا واد يا جرجس... نسيت إيه يا واد يا جرجس؟

بالنسبة للجملة اللي انت مش مرتاح لها... الجملة عادية جدا وفي قالب سخرية لاذعة... البابا بما إنه بيأسلم الكنيسة - ودا من التأسلم وليس من الإسلام - فيبقى نخاطبه باللغة اللي يفهمها... ما هو لو قلت له الإنجيل بيقول إيه مش هيفتكر... يا ابني الحديث كله عبثي وافتكاسي... بتتكلم في إيه يا عربي بس... إيه النيلة دي يا ربي... حتى انت يا عربي اتهطلت وبقيت تحسس ع الكلام قبل ما تشربه... يا عم اشرب وزيح زيح العيا مر

يا ابني انت مادة اتنين إزاي بس ما تأثرش على المواطنة؟ إنت عبيط يا إبني؟ الموضوع مالوش علاقة على الإطلاق بالأديان... لكن له علاقة فقط بتسييس الدين وتديين السياسة وهذا مرفوض... يعني أنا ضد إنه نفس هذه المادة تكون في دستور أي دولة محترمة حتى لو استبدلت فيها كلمة الشريعة الإسلامية بكلمة التشريع المسيحي أو الشريعة اليهودية.... ثم هو انا يا ابني انت هاجمت الإسلام ووسطيته عشان تيجي تديني محاضرة تفهمني فيها إزاي الإسلام حلو وكويس... ما انا أكتر واحد فاهم ده وكتبت قبل كدة عن الحداثة في الإسلام... ابقى ركز يا عربي والنبي وبلاش تاخدك الجلالة وانت بتكتب... مش ناقصاك انت كمان الله يكرمك
==================

الأخ المجهول

يعني أنا أخطأت في كلمة أسلمة الكنيسة وانت اللي عداك العيب وقزح في كلمة تعريص وشرمطة البابا؟ إيه النيلة دي بس يا ربي... طبعا أنا مش متفق معاك في إطلاق هذه البذاءات عن هؤلاء "الأفاضل "... عيب يا راجل دا ف مقام المرحوم جدك... وعموما وللمرة الألف أوضح لسيادتك يا عم المجهول... كلمة أسلمة الكنيسة هي صيغة مبالغة عبثية غرضها تقوية المعنى وتوضيح الفكرة... وثمة فرق بين الأسلمة - من التأسلم (أي إدعاء الصبغة الإسلامية دون جوهر الإسلام الصحيح)- وبين الإسلام كدين ورسالة وعقيدة وممارسات... الأسلمة مصطلح سياسي يا أستاذي تماما كما نقول أسلمة المجتمع وأسلمة الدولة بمعنى إكساب المجتمع أو الدولة "شكلا" إسلاميا بينما نفوس العباد أبعد ما يكون عن جوهر الإسلام... هذا هو التأسلم ومن يمارسونه هم المتأسلمين لكي لا نسميهم الإسلاميين وهذا على سبيل التدقيق وبعدين هو عشان الحاج جرجس هو اللي كاتب الكلام كل الناس بتخش تقرا وهي بتتحسس مسدساتها؟ إيه القرف ده... ما تقروا بموضوعية وتركزوا على الفكرة الأساسية بدلا من هطل وهوس المؤامرات الصليبية والأنجلوصهيونية اللي بيلبسكوا ده وانتوا بتقروا

غير معرف يقول...

الاخ جرجس يا ريت كان عندى فالقاموس كلمة تتقال عليهم اكتر من دى هو التعريص بمفهومه عند سيادتك ايه اكتر من انه بيشوف السلوك القذر الغير سوى بيتعمل وبيقف يدارى عليه وبيحميه............. ده المعنى الاشمل والاوسع للكلمة يا استاذ وده طبعا بينطبق على كل رجال الدولة والمسئولين مش دول لوحدهم وبعدين انا قلتها على كذا واحد بتاخدها حضرتك من من جانب واحد ليه ؟ما تاخدش الكلام على محمل شخصى ولعلم سيادتك انا اعز اصدقائى اقباط يعنى مش داخل اتكلم علشان ان اسمك جرجس وبارد عليك لا علشان اوضح نقطة ووجهة نظر قد تصيب وقد تخطئ فبلاش عصبية وخليك موضوعى فردك بس يتحسب ليك انك اول واحد قبطى جرئ بيجرؤ انه يقترب من المنطقة المحرمة دى ويقول اللى قلته عليه

واحد مصري يقول...

الحاج جرجس...

أصبت فيما كتبت و أرجو ممن قرئوا البوست عدم تفسير مصطلح أسلمة بأي طريقة على غرار ولعها ولعها وعموما ما يحدث من اثارة الضغائن بين المسلمين و المسيحيين مقصود به ضرب البلد في صميم نسيجها الوطني ....لقد حارب المسلم و المسيحي دفاعا عن مصر و مات المسيحي و المسلم في سيناء دفاعا عن مصر ... و مات عساكر الامن المركزي الغلابة المسلم منهم و المسيحي في الصعيد برصاص الارهابيين و قنابلهم .

المادة 2 المقترحة شيئ غايه في الغباوة .... و تكرس مبدأ الدولة الدينية بعنصرية اشد غباوة ....يعني لما نفرض على الاخوة المسيحيين نصوص تتعارض أو لا تتماشى مع تعاليمهم يبقى بنستهبل عليهم و علي كل المصريين و ما حدش يقولي يسيبو البلد لان البلد دي بتاعتنا كلنا و اللي مش عاجبه يروح يدور على دولة تانيه من اللي بيقولوا انهم دول اسلاميه و يشوف و يبقى يقولي

و بالمناسبة مع الوقت بيتضح لي ان كارل ماركس كان صح لما قال ان الدين افيون الشعوب لان ما يحدث الان هو تكريس لفكرة او منهج ادمان الدين و تحريك الحموع بعد السيطرة عليهم و جعلهم مدمنين لفكرة ما او عقيدة ايا كانت ....

أن الاوان للتخلي عن فقه السلاطين وترزية القوانين و التشريعات بالمقاس اللذين يفصلونها ثم يضعونها تارة في بدلة و اخرى في قفطان أو زي كنسي.

غير معرف يقول...

وعلى فكرة بردو يا اخ جرجس انا ضد الاخوان والجماعة اياهم لانى اعتقد انهم بياخدوا من الدين والقرأن المعانى الحرفية واللفظية بدون تطبيق حقيقى لجوهر وروح الدين السمح الذى فعلا لو احسن تطبيقه كمنهاج الهى لصلح حال الامة لان دى قوانين الهية وليست وضعية من صنع البشر حسب مقاساتهم وامزجتهم بالمناسبة قبل ما امشى ما قلتليش ردك على كلامى ان الاقباط دائما يسمعون كلام البابا خاصة فموضوع الانتخابات ولا انت يمكن تعرف حاجة تانى انا معرفهاش سلام

3rby يقول...

انا كل قصدي ان المادة لو مش موجودة
برضو الحكم هايبقي اسلامي
لان نسبة كبيرة جدا من الشعب مسلم وبالتالي هاينتخبوا رئيس مسلم ونواب مسلمين اللهم كام واحد مسيحي بس مش كتير طبعا لان حتي مناطق التركيذ المسيحية زي الصعيد فيها اغلبية مسلمة
كمان الدستور لو قائم علي الاسلم مش هايدخل في اللاهوت مثلا
يعني مش هايبقي فيه مادة في الدستور اسمها سورة الاخلاصقل هو الله احد)
هايبقي حاجات مشتركة
معظم القوانين اللي في الدول العلمانية والليبرالية موجودة في الاسلام
كل الفرق انهم ماقلوش ان المصدر هو الاسلام
يعني لو خدنا دستور فرنسا مثلا او اي دولة تانية هاتلاقيه موافق للاسلام فيما عدا قوانين الاحوال الشخصية والغاء احكام الاعدام...الخ
لكن مثلا المساواة....العدل...حتي نظام الحكم الديمقراطي موجود
لو شيلنا المادة او خليناها مش هاتأثر علي بقية الدستور
لان الاختلافات اللي بين الاسلام والدساتير الحديثة مش موجودة عندنا
بيبقي فيه قياس
يعني السارق في الاسلام تقطع يده
في دستورنا بيتسجن علي حسب اللي سرقه
القاتل رقبته تتقطع
هنا بيشنقوا
الزنا...جلد للعازبة ورجم للمتزوجة...عندنا سجن
كده يعني
لو بصيت للحاجات المشتركة بين القران والدستور لو اتشالت هاتبقي مش دولة
فهمت ولا نجول قمان؟

غير معرف يقول...

أيوة يا حج..الموضوع قلق قلق ..بس التعليقات فظيعة..وإيه الواد الرذل الأنونيموس اللي بيكتب تعليقات رذلة دة..رحية تعليقاته وحشة..الواد دة بياكل إيه ؟؟بيببي؟؟ أما بالنسبة لموضوع الكنيسة..والباشا...فربنا يستر..ومش هاقولك غير كامة أبويا دايمًا يقولها: يرحمنا ربنا !!!

hayito يقول...

لما البابا ياسلم الكنيسه تصدق ريحتها هتنضف وعلى الاقل تستحموا

غير معرف يقول...

ويا تري سيادتك هتستحمي أمتي ان شاء الله؟ ولا المعفن يعيش ويموت معفن

عرعص يقول...

ياااااااااه
اخيرا شنودة ربنا هداه
وهيخليكو تنضفو يا ولاد الوسخة


كنت فين من زمان يا شنودة

اتلاقيه غار من رجلي
اصل رجلي انضف من وشه
اصلي بغسلها خمس مرات في اليوم

غير معرف يقول...

رجاء من الاخوة الالتزام بأداب الحوار لو عندك رأى او نقاش جاد قوله لكن الاسلوب ده غير مقبول ربنا يهديكوا

غير معرف يقول...

إلى الأخ اللي بيغسل رجله خمس مرات..الأهم هو ان قلبك هو اللي يبقي نضيف، ويا ريت دماغك كمان.مش معقول رجليك تبقى أنضف من دماغك...وباعتذر بشدة لحبيبنا الحج جرجس..وباترجى كل اللي عايز يعلق..إنه بلاش الأساليب الواطية دي في الكلام..خلينا نرتقي بقى بأنفسنا عشان نعرف نرتقي ببلدنا..ويرحمنا ربنا على رأي والدي

غير معرف يقول...

الى الاخت اللى بتقول على رأى والدها يرحمنا ربنامعاكى حق نتمنى كلنا ان نرتفى باسلوب الحوار (ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم )وياريت حضرتك تبتدى بنفسك الاول قبل ما تتقمصى دور الواعظ راجعى كلامك بتاع البيبى اللى كتبتيه بالأمس ولو بتقرى كويس راح تعرفى ان انونيموس دول اشخاص كتير مش واحد بس اللى وجهتى ليه كلامك وعلى رأى والدك يرحمنا ربنا

غير معرف يقول...

حضرتك دة كان "إيفيه في فيلم" ولما تقول إيفيه تريقة غير خالص لما تشتم بألفاظ خارجة ولا تليق..وبعدين انا أصلا داخلة أنونيمس..لكن اللي انا اتكلمت عنه واحد عارف نفسه كويس...وبعدين احنا مش هناخد التعليقات لحسابنا..لكن دة برضه مهما كان بيت الحج جرجس..خليك فريش احنا في البلوج بتاعه

غير معرف يقول...

ياخى انا معدى بالصدفة ورايت ان ه منن اللائق بل من الواجب ان احيى صاحب هذة المدونة ... اولا لجراتة وثانيا لما لمسته من النزعة الوطنية التى تبدو جلية وواضحة وهى تعكس الفهم الصحيح لروح الدين الذى لا يقتصر فهمة على النخبة من اصحاب القداسة او اصحاب الفضيلة
صبرى

boldozer يقول...

في اعتقادي الأمر اصبح هزلي .. و اصبح هناك مصطلح اسمه السلطة الدينية و ده مبني على عدد طايفتك .. يعني الشيعه لا تعد سلطة لأنها مش عدد برغم ان الأغلبية كانوا شيعة في مصر, و ده سياسة ملهاش دعوه بربنا, الحمد لله ان الله مالهوش دين و اسمى من كل الأديان .. اصله بيشرق شمسه على الكل .. السلطات عادة ما بتتخذ من الدين تشريع لأفعالها ..وكانها بتحكم بتفويض من الخالق عز و جل, رجال الدين نفسهم نسيوا "لست عليهم بمسيطر " .. و كانهم بيطوعوا الخالق لخدمة المخلوق.. خلينا ننضج بقه .. الله وحده اللي بيحاسب الناس .. انت مسيحي او مسلم فالله هيحاسبك بايمانك, لكن لو انت غبي فدي مشكلتك.. قبولك بانه حد يسود على ارادتك يجعلك مسخ و شيطان اخرس

hassan يقول...

(بدون موضوع) البريد الوارد

hassan aly : Elfagr
خيارات أخرى 14/06/06

ألا هبـى بخمـرك قبـل" "التفـرق يـا ظعيـنـا
نـســألــك الـيـقـيــن" "وتـسـألـيـنــا
أين عمر وعلى ناصر وأدهم" "عثمان وصلاح الدين
أين مصعـب وعـدى" "وأيـن خمـر المندريـن
كنـا دولـة علـم وعـدل" "شـأو دنيـا وديـنا
صرنا غثـاءا حطـه" " السـيـل أسـفـل سافلـيـن
لما كان على دين" "ألا هبوا بصرخة لهذا الديـن
أيـن قاهـرة المعـز" "و شهـبـاء الدمشقيـيـن

رد إعادة توجيه

(بدون موضوع) البريد الوارد

hassan aly : img
خيارات أخرى 14/06/06

أيــن عـمـان وعـمـان " "وأيـن سلطـان السلاطـيـن
لعمرى أيـن الملـوك أيـن " " فراس لنصـرة المهزوميـن
أيـن حلـب عكـا ويـافـا " " أيـن جــزار الجـزاريـن
أين عمرو موسـى طـارق " " وعقبـة أيــن الطيبيـيـن
لمـا داسـت حوافـر خيـل " " المغـول بغـداد العباسييـن
كان سيف الاسـلام بيبـرس " " وقطزبالمرصاد لها ظاهرين
ض القـوافـى ضـاعــت " " بيـن أضـراس الضاربيـن
فلـمـا قــام لـهــا رب " " السيف وبـارود العرابييـن
تداعـت عليـهـا الأكـلـة " " بالـبـنـادق شانـقـيـيـن
ولولا الخونـة لمـا قامـت " " قيامة للصهاينة و الاسرائيليين



رد إعادة توجيه

(بدون موضوع) البريد الوارد

hassan aly : img
خيارات أخرى 14/06/06

أين دولة العرب أين "=" طنجة أين فلسطين
أمة العروبة أضحت "=" مطمع شارون موشى وكوهين
أين نخوة العروبة "=" أين ءاسلام المجاهدين
العدو أمامنا والخونة "=" خلفنا أحرقوا الماجنين
أين الخيل أين بيض "=" الهند وأين عنترة المتشددين
أين الجيوش أين العدة "=" أين المال أين دماء المسلمين
أين صدام مصعب "=" وعدى أين معتصم المعتصمين
أهكذا نسلم "=" مفاتيح الكعبة للحاقدين

رد إعادة توجيه

لبيروت

hassan aly : waelabrashy
خيارات أخرى 04/08/06

الصور غير ظاهرة.

إظهار الصور أدناه - اعرض دائما الصور من freeman.1948@gmail.com


hassan aly : waelabrashy
خيارات أخرى 14 يونيو

أين الشعراء أين الجمهور أين مجمع فاضحى المفضوحين
أين السامرون يشربون الخمر وأين قائموا الليل والناس شبه نائمين
أين العاصين والذاكرون الله كثيرا والساهون غير المصلين
ولمن تدق طبول الحرب غدا لبيروت عمان دمشق أم للمصريين
أننظر حتى تمسى الخنازير والقردة لقناة السويس مؤممين
أين شهيدى عاشر رمضان لنهديهم درس عبرة المعتبرين
أين أصحاب الرأى ومتقنوا العمل كلمة النصر مؤزرا ويقينا
ولم المتعصبون والمتشدقون والضاحكون ببكاء الناجحين
ولم المتشنجون والعاطلون وهل تصب كؤوس الخمر للشاربين




رد إعادة توجيه


(بدون موضوع) البريد الوارد

hassan aly : waelabrashy
خيارات أخرى 14/06/06

أين وحدة الوطن وحدة الصف وأين تجار الفتن والمضرمين
الدين لخالق الدين وأمتنا توشك أن تهلك آسفين
وأين الرؤساء وساسة القوم أهل المفاوضات و الشاجبين
أما آن ليوم عيد ضحية أضحى فيه الناس مستبشرين
أليس هناك فى أمتنا من يأمرون بالمعروف للمنكر مغيرين
ألا هبى بقلب هادى الخلق رجلا واحدا يا أمة الاسلام أجمعين
ما بين مضطهد ومدعى عليهم بالجنون شكوت لك يا قاضى قضاة المظلومين
بكم يباع متر الوطن أفتونا يا شيوخ الأئمة والمتفقهين
أين حامى حمى البلاد وناهبيها وأين المهمشون الفاشلون وشلة المرتزقين
طلبت قرضا من بنك مصر قيل لى ءاذهب لبيت مال المسلمين
طلبت زواجا قيل ءابنى لنا قصرا مشيدا مذهبا متينا
لا ينبغى لهارون الرشيد ملكا ولا لتاج محل المحبين
وآتنا بمهر امرؤ القيس ذهبا ولا عزاء لعاشق النساوين
قصدت فى بيت شعر هدية لعرس أحد المقربين
تعذرت لهم بسقم سيبويه وحشرجة كلمات المدح للفرحين
ما أنا بشاعر ولم أكتب قبل اليوم بيتا ليس له دينا
ليت شعرى يغنى بالتلفاز وترقص للحن ياسمينا
كر وفر ضرب على القفا وبكاء للعاشقين

رد إعادة توجيه

مختار العزيزي يقول...

أنا ماشفتش التدوينة غير دلوقتي حالا. واسف علي التعليق المتأخر.

ما أفهمه من كلام البابا شنودة هو أن تعديل المادة الثانية بحذفها مثلا سيشكل انتقاصا من صلاحياته وصلاحيات الكنيسة في تحكمها في شعبها لأن الشريعة الاسلامية تسمح لكل ملة أو دين داخل الدولة التي تقول أنها دولة أغلبيتها مسلمين - تسمح لكل ملة أو دين أن يحتكم الي كنيسته ورجال دينه في الأمور الخاصة بالزواج والطلاق الخ والاحتكام الي كتابهم المقدس. ولو حدث حذف للمادة دي فمثلا ممكن تلاقي واحد مسيحي بيتجوز اتنين وتلاتة وأربعة ولو مراته رفعت عليه قضية بحجة أن ده مخالف للكتاب المقدس مش هتطول من جوزها ده حاجة لأن الدولة بقانونها الوضعي ممكن تقول مثلا ان من حق أي حد أنه يتزوج ويطلق كما يشاء. يعني هيصبح المرجعية هو القانون الوضعي مش قانون كل كتاب مقدس بالنسبة لأصحاب الدين. من هنا فإن حذف المادة الثانية قد يشكل انتقاصا من سلطات الكنيسة بقدر ما أتخيل.

يعني اللي أنا متخيله أن القانون المدني أو الوضعي ممكن باردو يضايق مسيحيين كتير. أنا لم أبحث في الموضوع وأفكر فيه كثيرا لكن دي هي الخواطر السريعة بعد قراءة التدوينة وقد أكون مخطئ بسبب قلة المعلومات. عموما قولي لو القانون اللي مشي علي الكل قانون وضعي يبقي هل يمكن في هذه الحالة أن يحافظ المسلم والمسيحي المتدينين علي تعاليم دينهم فيما يخص المسائل الشخصية والميراث والطلاق وكده؟ ولو أنا رتبت أفكاري هابقي أرجع أكلمك تاني . أشكرك وتحياتي

Reformer1976 يقول...

مختار العزيزي

بص يا سيدي... المادة التانية من الدستور دي بتاعة الدين الرسمي هو الإسلام وإن مبادئ الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع مادة اتعملت بس سنة 1980 لما السادات حب يرشي الإسلاميين في مصر بهذه المادة عشان يصهينوا على تعديله المادة 77 اللي سمحت لرئيس الدولة بأبدية الرئاسة... شنودة طبعا ضد المادة التانية بس هو يا سيدي بيلعب مع النظام دلوقت بالظبط زي طنطاوي وعلي جمعة وغيرهم من فقهاء السلطان... القضية مش قضية سلطة كنيسة ولا نيلة، القضية قضية مواطنة مش موجودة أساسا كمبدأ في دماغ المسيحيين ولا المسلمين... كله اتهطل وجاله هوس ديني وهسس طائفي... لو القانون مدني يا سيدي الفاضل الناس هيبقى عندها الحرية تتدين لو هي عايزة لكن ما تفرضش عليها مبادئ دين معين غصب عنها... قضيتي ليست التعديلات الدستورية في حد ذاتها لأنها لا فائدة منها في ظل وجود نظام سياسي يكرس الاستبداد والفاشستية لكن قضيتي هي موجهة هذا الهوس الديني المرعب اللي حتى المسيحيين ماشيين فيه برضه... شهوة أبدية السلطة للأسف عمت عيون كل القادة في بلادنا حتى القادة الدينيين

غير معرف يقول...

عجبني أحمد عبدالفتاح وهو بيقول
"احب ااكد لك ان الاخوان لو حبوا يغيروا مرشدهم الصبح هيغيروه لان الاخوان عندهم ديموقراطية مش موجوده في مصر كلها "

مش عارف ليه فكرني ببتوع البتاع الوطني وهم بيقولوا الشعب هو العايز مبارك في الحكم

وحياة أبوك تفكرني امتى أخر مرة الإخوان غيروا مرشد عام من قبل السر الإلهي ما يطلع
وكمان مافيش داعي ننسى موضوع الولاء والطاعة للمرشد وبوس ايديه والله أعلم ايه كمان

غير معرف يقول...

انت اصلا ياللى بتتكلم على البابا شنوده كده متستاهلش تمسحله جزمته

غير معرف يقول...

المسلمين اللى عمالين يتكلموا فى حاجه ملهمش فيها ولا هيفهموهاش بيتكلموا ليه وكمان البنى ادم اللى عمال يعيب فى الناس التانيه ياريت خليهم فى نفسهم ويتوبوا عن خطاياهم ومعاصيهم بدل ما هما بيدورا على عيوب الناس التانيه كل واحد خليه في نفسه

غير معرف يقول...

كسمك وكسمكم كلكم وكلامك مكشوف ولو انت راجل متحدذفش كلامى لانك انت والذى مثلك هو رئس الحيه ان لم تفيق سيئتى عيسى ابن مريم ديانا للعالمين ليدينك وفتشو الكتب لانكم تظنون ان لكم فيها حياه ابديه وربنا يفتح عينك

غير معرف يقول...

الخولات اللى عمالين يشتموا اسيادهم يروحوا يتنكحوا مش الكلام ده عندكم

غير معرف يقول...

ايييييييييييييييه الهبل ده ؟
ماتفوقوا بقى
وانت مين يا اخ جرجس عشان تتكلم كده عن قداسة البابا شنودة
انت اصلا خسارة فيك حتى الاسم
اللى يمكن مش فاهم معناه يا اهبل
ماهو انت لو بتعرف تتكلم هتفهم ان لفظ اولى الامر اللى مزعلك ده لفظ دارج ومش شرط يكون لفظ اسلامى
وبعدين البابا عايز يبعدنا عن المشاكل لانه خايف على ولاده مش انفار عزبته زى ما سيادتك بتقول او بتطاول
ولو دى عزبة يبقى انت الحمار الكبير فيها

غير معرف يقول...

عيب عليك يا رجل اللي بتقوله وابلغ رد عليك هو (ابلغ رد علي السفهاء هو الصمت) و علي فكره البابا مش محتاج لحد يكرمه لانه مكرم بملأه بالروح القدس و لو سمحت اسكت و بطل رات علي الفاضي محدش مهتم بكلامك و علي فكره.(ليصادف الانسان دبه ثكول و لا جاهل في حماقته... ام ١٧:١٢)

غير معرف يقول...

افتكر احسن كل واحد يخليه فحاله وخلي الاخوه المسلمين فحالهم ويتاكدو الاول من موضوع ارضاع الكبير والنعجه الخضرا واعرف حقيقه رسولك ودينك وبعدين ابقو اتكلمو علي اسيادكو وده واضح ومعروف ان الاصل فرعوني روماني قبطي وغزو الاسلام واقامه دين تحت تهديد السلاح يعني دين بلطجه وارهاب

غير معرف يقول...

جرجش باشا احيي شجاعتك و أري ان نعيش بسلام افضل لنا من سماع التعليمات اللي لا بتودي و لا بتجيب و كفاية ده يا سعادة البابا و كفاية كدة كلام لحسن يصدر قرار حرمان كنسي لشخصي الضعيف و يبعدنا الرب عن خصومة البابا و ما خفي كان افظع

غير معرف يقول...

الأخت نهى، أعود للتعليق على تعليقك و تحديداً نقطة عدم إلتزام الشركة بموضوع المحرم و رأيي في ذلك, و للأمر عدة أوجه منها بالتأكيد أنني لست بمتخصص في الشريعة و لا أعرف حقيقةً تفاصيل موضوع المحرم. يعني هل يجوز شرعاً أن تعيش إمراءة في بلد ليس لها محرم فيه.. و سؤال أخر هو هل يمكن إعتبار وجود نساء أخريات مسلمات في نفس البلد أو نفس الجامعة مخارم أم لا!. بالنسبة لرأيي الشخصي، فأعتقد أنه من حق الشركة أن لا تلتزم بدفع تكاليف المحرم بالنسبة لمن يريد أن يلتحق بالبرنامج و من يكون وجود المحرم لها مهم من الناحية الشرعية فعليها أن توفر ذلك لنفسها. في ذات الوقت أفكر في كيف يمكن لفتاة خريجة ثانوي أن توفر لها محرم إلا لو كانت متزوجة. فحتى لو كان لديها أخ مثلاً مستعد للذهاب معها فنحن نتكلم عن فترة لا تقل عن الأربع سنوات، ما الذي سيفعله أخوها الموجود معها في الخارج خلال هذه الفترة الطويلة!!. و بالتأكيد سيكون من الأصعب أن يصاحب الأب إبنته المبتعثه للخارج لأن لديه بقية العائلة و عمله!. بأمانة أرى أن هناك خلط من قبلك بين التمسك بالهوية الإسلامية و الوطنية و موضوع الإبتعاث و المحرم. لأنني أعتقد أن الفتاة التي ستلتزم بالهوية الوطنية و الإسلامية في الخارج في حال وجود محرم معها “فقط” هى شخص غير أمين و غير مؤمن في حقيقة الأمر بهذه الهوية التي أشرت إليها. في نفس الوقت أدرك تماماً أن الحياة في الخارج تختلف كلياً عن الحياة لدينا و هذا أمر يتعرض من خلاله الكثير من المبتعثين (و خصوصاً خريجي الثانوية) لتأثيرات قوية جداً تؤثر عليهم و على تفكيرهم و تصرفاتهم و من هنا أعتقد أن المسؤولية الأولى هى مناطة بوالد المبتعث فمن يعرف أن إبنه أو بنته لا يمكن لهم أن يواجهوا ضروف الحياة في الخارج فيجب أن يتحملوا المسؤولية و يوجهوا أبنائهم نحو إتجاه بديل و من يجد في أبنائه القدرة على مواجهة هذه الظروف فله أن يأخذ بأيديهم نحو هذا الطريق و عليه أن يتحمل المسؤولية و لا يلقى بأي مشاكل مستقبلية على الأخرين.

لكي لا ننسى دم أحمد علي مبروك