04‏/02‏/2007

الدكتور سيد القمني يعود إلى الكتابة ويرفض التهديدات بقتله متحديا قوى الغباء والظلام


الكاتب المصري الدكتور سيد القمني يعود للكتابة

بعد فترة من الاعتزال الاختياري للكتابة
بسبب التهديدات التي تلقاها من جماعة الجهاد بمصر
يعود الكاتب الكبير الدكتور سيد القمني للكتابة
ويختار الإنترنت كوسيط لنشر كتاباته فينشئ مدونة لكتابة مقالاته ونشر أفكاره

ههنا نص أحدث مقال للدكتور القمني نشره على مدونته الجديدة
التي أسسها له مجموعة من محبيه باسم المجموعة الليبرالية

بعد قضاء حوالى الشهرين فى أمريكا مع تجربة هى بحد ذاتها محنة لا يعرفها أويكابدها إلا عشاق الوطن ، مع ما كان متوقعا سلفا من عدم احتمال جسدى العليل للعيش وحيدا ، قررت العودة الى بلادى ، مع قرار مغامر وربما كان انتحاريا ، بالعودة الى الكتابة والنشر والمشاركة فى قضايا بلادى من داخل بلادى ، لأنى مع التوقف عن العمل ازداد انهيار صحتى بتسارع أعلى.

قلت فى بيان التوقف عن النشر أن هذا التوقف سيكون بالنسبة لى موتا بطيئاً فإذ به يأتى سريعا ، وأدركت أنى أموت اختناقا ، أموت موتا فطيساً ورديئاً. وعقدت لأسرتى اجتماعا شرحت فية حالى الذى كانوا يرونه بأعينهم ، مع طرح رغبتى المصيرية بالعودة للكتابة والنشر للمناقشة. واستمر النقاش والأخذ والرد شهوراً أخرى حتى تمت الاستجابة لمطلبى مع تردد وتحفظات قائمة حتى يوم نشر هذا الموضوع.

وهنا لا بد من قول واضح وصريح فى بيان للناس وهو: أنى أعلق دمى برقبة الحكومة المصرية التى عليها أن توفر لى ولأولادى حماية مناسبة كالتى توفرها للسادة من كبار المتنفذين ، الذين يتقاضون رواتبهم من جيبى ومن قوت أولادى ضرائب ، دونما سبب واحد واضح لتلك الحراسات الكبيرة والمهيبة التى تسبق مواكبهم وتلحقها. بينما شخصى الضعيف هو من أعطى هذا الوطن ما يعلم وما تعلم رخيصا بلا ثمن سوى الوله به ، وبالحب وحده ، ودون أن اكلفه شيئا سوى أن أعيش فية كريما ما أمكن ، و دون مكرمة منانة من أحد ، وأن يتوسدنى ثراه الطاهر بعد مماتى ليضم عظامى إلى جوار رفاة أبى وأجدادى ، ........ لا أن يضعوا لى حراسة شكلية من الحرس الريفيين شبة الأميين ، الكارهين ، كما هو حادث. والمطلب الملح الآن هو أن يعلن المسؤولون الأمنيون تكفلهم بتوفير هذة الحماية المحترفة المدربة الكفوءة بشكل فصيح وعلنى وواضح بلا إلتباس ، مع إعلان مسؤليتهم الكاملة عن حياتى حتى يقضى الله أمره. وهى الخطوات التى لو تمت مبكرا ما اضررت لما حدث ، وهوالأشرف لى ولبلادى ولهم ، من أن أعيش فى كنف وحراسة بلاد أخرى لمجرد أنها تعرف قيمة الإنسان. فهلا عرفت يا وطنى قيمة الإنسان؟ وهلا رفقت يا وطن لعاشق يهيم بك متيما؟ أم ستظل طارداً لمحبيك قاسيا لا ترحم؟

بهذا الموضوع وبمجرد نشره أكون قد رفضت التهديد الإرهابى وأكون قد ألقيته فى وجه مرسليه مصحوبا بالاشمئزاز والتقزز بل والقرف ، مع التحدى أن يكونوا على قدر ما أســوق بوجـوهـهم من منـطق واضح إن كانـوا أهلا لهذا ، وأكون قد شرعت قلمى فى

مواجهة فقهاء الظلام مرة أخرى. وإن كان من الموت بد فإنى أعلق دمى برقبة الحكومة المصرية كلها ، وبرقبة وزارة الداخلية خاصة ، ثم برقبتك أنت أيها المعشوق الأجمل.... برقبتك يا أجمل الأمكنة بين كل الأمكنة...

يا وطـــــن....

القاهرة - مصر المحروسة أبداً

30 / 12 / 2006

elqemany@yahoo.com



وههنا نص خطاب التهديد الذي وصل الدكتور القمني والذي اعتزل الكتابة على إثره

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده

اعلم ايها الشقي الكفور المدعو سيد محمود القمني، أن خمسة من اخوة التوحيد وأسود الجهاد قد انتدبوا لقتلك، ونذروا لله تعالى ان يتقربوا إليه بالإطاحة برأسك، وعزموا ان يتطهروا من ذنوبهم بسفك دمك، وذلك امتثالا لأمر جناب النبي الأعظم صلوات ربي وتسليماته عليه، إذ يقول "من بدل دينه فاقتلوه" .
أيها الدعي الأحمق :
نحن لا نمزح .. صدق ذلك او لا تصدقه، ولكننا لن نكرر تهديدنا مرة أخرى .
لن ينفعك إبلاغ المباحث بامر هذا التهديد، فلن يفلحوا في حمايتك إلا بصورة وقتية وبعدها سيتركوك فريسة لليوث الاسلام، هذا ان حموك اصلاً .
ولن تنفعك أي حراسة خاصة أو اجراءات أمن، فالحارس لن يمسك الرصاصة التي تنطلق من سيارة مسرعة او سطح منزل مجاور، واجراءات الامان لن توقف انفجار القنبلة في سيارتك ... أو أي وسيلة اغتيال أخرى .. فاعتبر بمن سبقوك ممن ارسلناهم إلى القبورمع انهم كانوا اصعب منك منالاً، والسعيد من وعظ بغيره .
وإبراءاً للذمة وامعانا في اقامة الحجة عليك، فإننا نمهلك أسبوعا واحدا لتعلن توبتك وبراءتك من كل الكفريات التي كتبتها براءة صريحة لا مواربة فيها، وتنشر ذلك في مجلة "روز اليوسف" كما نشرت فيها كفرك .
فإن أصررت ايها الجاهل المغرور على ركوب مركب العناد، وأبيت إلا الاستمرار فيما أنت فيه من الردة والإلحاد، ووسوس لك الشيطان اللعين بأنك ستعجز أهل الجهاد، فاعلم حينئذ ان سيوف الموحدين ستنال منك المراد، وانك ميت يمشي على قدميه بين العباد، فابحث لنفسك عن جحر فان المؤمنين لك بالمرصاد .
هذا بلاغ لكم، والبعث موعدنا، وعند ذي العرش يدري الناس ما الخبر .
التوقيع
جماعة الجهاد
مصر



هناك 38 تعليقًا:

Rikka يقول...

صباح الخير يا دكتووووووووور يا بتاع (( كل حاجة )) ايه القصيدة الوهمية ده يا دكتوور .... بجد أحييك بشدة بشدة بشدة ... لأ لا بتريق و لا حاجة .. انت بتقول كل حاجة و مش محتاجة مننا حاجة .. روح يا دكتور ربنا يفتح في وشك مليون حاجة .. بس لما يفتحها عليك مش تنسى اللي معاك بأي حاجة ... تحياتي ليك على القصيدة التحفة و موقع سيد القمني .. سلام

كريم سمير يقول...

اصبحت مدونتك ذات رائحه كريهه وعفنه وتقف بجانب كل ماهو ضضد الاسلام والمسلمين وليس غريبا على ابن قسيس ان يحمل كل هذا الحقد والمرض ضد الاسلام والمسلمين
وقد ظهر هذا لانتقادك لمحمد عماره
ولم يتفوه خشمك على راى الصعايده ببنت شفه
لما قاله الانبا بطرس ولا جرجس ولا اى كلام
عن الماده التانيه من الدستور
لقد ضعف حكام مصر لدرجه ان اى
مهلوس او مترصد
او خائن وعميل لكل قوى الظلام الخارجيه والداخليه حتى يخطئ ويتمادى على الاسلام

كل نجس يتطاول على الاسلام من اوطى راس فيكم اللى هو بينديكت الى
اسفل سافل اللى هو جرجس وغيره
كل هذا بدافع الغيره والحقد الدفين
وعدم الرضا عن الاسلام والمسلمين الاسلام الذى طالما حاولتم اقصاء المسلمين ومحاوله تشويه صورتهم
لولا المسلمين لظل العالم يعيش حاله التخلف والظلاميه
ابن رشد وابن سينا وغيرهم
وزويل
والنجار
واحمد ديدات
محمد عماره
لقد اخبرنا الرسول عن اخباركم
توشك ان تتداعى عليكم الامم كما تتداعى الاكله الى قصعتها امن قله نحن يا رسول الله
لا بل انكم غثاء كغثاء السيل
قبل اى احتلال لاى بلد يظهر الخونه والجواسيس وتعلو اصواتهم تمهيدا لما سيحدث لقد ظهر ذلك فغرف البال التاك المتعفنه اخبرتنا بالاحتلال الامريكى قبلها بعامين على الاقل وانت وغيرك ممن يعملون تحت الارض قوى ظلاميه متعفنه ومثل ما تدافع عنه
انتم رسل الاجنبى واحبائه
وولاته المخلصين
ولا يستبعد ان تكونوا ماسونيين
عفنين
انظر للحقد داخلك وستعرف حقيقه نفسك

صفصف لادي يقول...

مش عارفة اضحك و لا اعلق
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
موتني من الضحك يا كريم
فكرتني بفلم عوكل لما كانوا بيصوروا فلم تاريخي
و كلهم كانوا مخنفرنين و حواجبهم تلاتة متر و وشهم محمر و اوداجهم- حلوة اوداجهم دي-المهم و الاخر قال سوف ناخد من كل رجل قبييييييلااااااااااااااااه
مش هما دول الكفار برضو
هههههههههههههههههههههههه
ضحكتني بجد
ايه ده
جرجس
الا صحيح انت ماسوني يا واد؟؟
و مستخبي ليه
ما تقول دول ناس اخر سكرة
المهم
ما علينا انا مالياش دعوة يا خويا
اها انا جاية اهدي النفوس
سلام بقى اروح ادور على البت زنزانة

Rikka يقول...

حفصة انت مش بتهدي انت جاية تولعي بوتاجاز 8 شعلة و تطلعي تجري .. صدق اللي قال الجري نص الجدعنة :):):):)

و يا جرجس اسمع كلام الراجل و حطها حلقة في ودنك و انظر للحقد داخلك :):):) و انت تعرف حقيقة نفسك و قد اعذر من أنذر يا دكتور :):)

محمد عامر يقول...

طيب لما هو راجل فلتة وعبقري وارائه اجمل اراء
متروه يا سيدنا الدكتور
تعلن اسلامك على مذهب الدكتور سيد القمني
مادام الباقيين قوى غباء وظلام
ولا انتا خايف من جماعة الجهاد ؟؟
ولا يمكن ابوك القسيس هيضربك ولا حاجة
مش عارف يا اخي واحد نازل دفاع عن فرج فودة وبيسميه شهيد الكلمة
طيب ما تروح تعلن اسلامك
على مذهب فرج فودة وتبقى قد كلامك
مش عارف ايه الهبل ده ؟؟

المصيبة انه بيحاول يقنعنا انه ليبرالي
رغم ان الحقد المسيحي اللي رضعه من ابوه متأصل جواه

حفصوتشا
بالمرة روحي اعلني اسلامك على مذهب سيد القمني بالمرة بدل ما كل شوية توالسي على جرجس افندي
يا اخي الواحد مش عارف يقول للكائنات دي ايه
يالا ربنا يهدي

محمد عامر يقول...

مش ملاحظين ان اللي ميتسمى سيد القمني
نضف اوي في الصورة دي ؟؟

Reformer1976 يقول...

العزيزة ريكا

سعيد إن القصيدة عجبتك
بالنسبة للدكتور سيد القمني فهو قيمة فكرية بغض النظر عن الاتفاق أو الاختلاف مع ما يقدمه من فكر... أهمية أن يوجد في مجتمعنا مفكرون من أمثال الدكتور سيد القمني وغيره من الليبراليين الحقيقيين معناه أن مجتمعنا قد يكون له أمل في البقاء ناهيك عن التطور والدفع للأمام... ليس لأن الليبرالية في ذاتها هي الحل أو الخلاص مما نحن فيه بل لأن المناخ الليبرالي هو أحد ركائز بقاء المجتمع وتطوره ونهوضه... القضية ليست في أطروحات الدكتور القمني بل في وجود هذا التنوع الفكري بكل أطيافه... لاحظي أنني في إطار الطرح الليبرالي أدافع عن وجود الأطروحات اكثر تطرفا وتشددا كدفعي عن حق أبو إسلام عبد الله مثلا في التعبير والكتابة دون أن يتعرض للسجن أو الاعتداء وكذا عن آراء متطرفة مثل كريم وغيره من غلاة العلمانية الذين يفتقرون إلى الاتزان... الاتزان هنا سيأتي من وجود كل التيارات ومن خلال الجدل الفكري والإيديولوجي الذي تخلقه التعددية

منذ نحو تسعمائة عام كان أبو حامد الغزالي موجودا وكتب مهاجما ومنتقدا المذهب العقلاني الذي كان يمثله ابن رشد فكان الأمر سجالا إيديولوجيا رائعا بين قمتين من قمم الفكر والفقه أنتج وينتج تقدما في المجتمع... لا أعتقد أن أبا حامد لغزالي قد أباح دم ابن رشد على كتابه الفلاسفة بل كتب نقدا منهجيا ضد الكتاب أسماه تهافت الفلاسفة ليرد ابن رشد ليس بسباب وافتراء على أبي حامد بل بكتاب آخر هو تهافت التهافت
وهكذا

الليبرالية الحقيقية تشجع التعددية وتسمح بها وتؤيدها لأن فيها حياة للأمم والشعوب والمجتمعات بها ترتقي وتتقدم

تخيلي دا كان حال بلادنا من نحو ألف عام!! أرأيتي كم تقدم الآخرون بفضل عالم من علمائنا نحن كابن رشد وتخلفنا نحن إلى ما بتنا عليه الآن؟

Reformer1976 يقول...

المحترم كريم سمير

القضية ليست الهجوم على الإسلام أو التطاول عليه على الإطلاق بل القضية في محاولة خلق مناخ متوازن في هذا المجتمع يعبر فيه الجميع على اختلاف مشاربهم عما يعتقدونه وما يؤمنون به... القضية ليست أن القمني هذا يهاجم الإسلام فهيا لنهلل له... لو أن هذا هو منطقي لكان من مصلحتي أن أشجع الأكثر ترفا وتشددا وظلامية كعمارة وغيره لأنك لو تدري هؤلاء هم من يسيئون للإسلام أكثر من غيرهم بسبب الصورة الشديدة السلبية التي يروجونها أمام العالم

العملاء يا عزيزي ليسوا هم التنويريين وطالبي التغيير والإصلاح في بلادنا... العملاء الحقيقيون هم من يخدمون الأغراض الخفية للأجندة الصهيونية الأمريكية التي تريد بالفعل تقويض العالم الإسلامي من داخله لأسباب غير خافية على أحد وهي لن تحقق ذلك كما تتوهم أنت بإشاعة مناخ الليبرالية والحريات والديموقراطية وما إلى ذلك... بل تصل إلى ذلك من خلال عملائها الحقيقيين الذين تربوا في أحضان السي آي أيه كالشيخ بن لادن والدكتور عمر عبد الرحمن وغيرهم الذين كانوا ولا يزالون يقبضون من المخابرات الأميركية... لقد اعترف بن لادن بمسئوليته عن تفجير البرجين وهو ما لم يخدم أحدا سوى أمريكا ولم يضر سوى بالعرب والمسلمين والعروبة والإسلام

إذن من العميل هنا ومن الشريف؟
أعد حشاباتك يا عزيزي ولتفكر من جديد بموضوعية

شكرا

Reformer1976 يقول...

العزيزة حفصة

الكلام التهريج في المواضيع الجد اللي زي كدة بيقلب في الآخر بنار تولع دون داعي... أنا حذفت حوالي أربع أو خمس تعليقات تخوض في عرض حضرتك بشتايم مش لطيفة... طب وعلى إيه إخراج أسوأ ما في الناس من خلال استفزازهم والسخرية من كلامهم؟

خليكي إنتي الكبيرة العاقلة وخدي الناس بالحجة والمنطق - وأنتي تملكين منه الكثير - وخدي وادي مع الناس بما لا يجعلك تخسرين مصداقيتك

شكرا أيتها الصديقة العزيزة

Reformer1976 يقول...

المحترم محمد عامر

مستغرب بس شوية أسلوبك لدعوتي لدينك... على الأقل يا أخي حببني فيه من خلال إنك توريني نموذج راقي ومترفع من الأخلاق الكريمة... بدل السخرية والتريقة والتطاول والسب

على كل يا سيدي الفاضل أنا لم أقل عن الدكتور القمني أنه فلتة أو أنه عبقري... ولو راجعت ردي على العزيزة ريكا لفهمت قصدي من الكتابة عن الدكتور سيد وأيضا الإشارة إلى كتابات شهيد الكلمة الدكتور فرج فودة... وبالطبع الدكتور فرج الذي مات دفاعا عن كلمته - أيا كان رأيك في كلمته - فهو شهيد هذه الكلمة... تماما كشهيد الوطن الذي يموت دفاعا عن الوطن بغض النظر عن دينه أو إيمانه... للكلمات عزيزي المحترم معانٍ أكثر ثراءا واتساعا مما تتخيل

أنا كما لم أقل أن الدكتور سيد فلت أو عبقريا لم أقل أيضا أن الباقين جميعا هم قوى غباء وظلام... التهديد بالقتل الذي أتى للدكتور سيد لم يأت من عدة جهات تمثل جموع "الباقين" بل من فئة واحدة وهي الجهاد بمصر بحسب نص التهديد وجدية التهديد ترجع إلى حيثية أساسية وهي أنها ليست أول مرة يقتل المتطرفون الإرهابيون الأغبياء الظلاميون مفكرا ما لمخالفة ما يكتبه لما يعتقدونه فالدكتور فرج فودة قتل فعلا وبأيدي هؤلاء المتطرفين وهذا ليس أمرا قابلا للجدل فالرجل قتل بالفعل ومن ثم فثمة قوى يمكنك أنت أيضا أن تسميها قوى الغباء والظلام الذين يتربصون بالمفكرين ليقتلوهم وبما أنك لست منهم فأعتقد أنك تستطيع أن تسميهم معي "قوى الغباء والظلام" وهم أكثر من يسيئون للعرب والإسلام ويخدمون أجندة أسيادهم في السي آي أيه والذين عملوا لحسابهم منذ السبعينات أيام وجود الشيوعية في أفغانستنان وغيرها

أشكرك لتبنيك الموضوعية في المرات القادمة

alnadeem يقول...

يا دي النيله ع المسا
رجعنا للهم ده تاني

يا أستاذ كريم
ويا باقي الإخوه ممن يتبنون وجهه نظر الأستاذ كريم
والله العظيم حرام عليكم الطريقه دي في الكلام مش معقول
الناس تتكلم واحده واحده وبالعقل وتتفق او تختلف ده موضوع تاني بس البدايه تكون اننا نسمع بعض بهدوء

أولا الراجل صاحب المدونه اللي قاعدين تهاجموا وتشتموا فيه ده لو بصيتوا في المدونه بهدوء كده ومن غير انفعال هتلاقوه كاتب مواضيع بيطالب فيها بالإفراج عن الإخوان المسلمين والطلبه اللي اتقبض عليهم من جامعه الازهر

طيب هل ده سلوك واحد معادي للإسلام والمسلمين؟

ثانيا يا سيدي الفاضل
أنا مسلم كده زي حضرتك
ومن الأخر ما بحبش كتابات عماره
حقي وانا حر
محمد عماره مفكر علي عيني وعلي راسي لكن أرائه يا سيدي ما تهمنيش وغير ملزمه ليا بالمره لأن حضرته لا هو نبي ولا اللي بيكتبه كلام مقدس
هو مواطن يخطيء ويصيب ولا حضرتك شايف انه ما بيخطئش؟

يا أستاذ كريم يا عزيزي انا والله العظيم مقدر غيرتك علي الدين الإسلامي بل محترم ده جدا لأن دفاع الناس عن عقائدهم ومعتقداتهم هو مبدئيا أول شروط الكرامه
لكن هذا الدفاع وهذه الغيره لابد ان يصاحبها عقل ومنطق وموضوعيه
أنا راضي ذمتك بقي
أيه علاقه جرجس بتصريحات بنديكت التاني؟
وأيه علاقته بحذف الماده التانيه من الدستور؟
ما تروح تسأل حسني مبارك

يا ريت تهدي نفسك يا كريم لأن الطريقه دي لا هتخدمك ولا هتخدم الإسلام

ولنا عوده

lastknight يقول...

أخى الحبيب جرجس
مره أخرى تدافع عن التنوير فى مصر كلها لتسقط فريسه للظلاميين .. عمر قناوى حكيم فى رده .. و أنت طبعا افحمت الظلاميين بالعقل .. لكن تظل المشكله .. التكفيريين .. لست من المعجبين بالقمنى .. و كتاباته فى وجهة نظرى مسطحه .. لكن طبعا أنا مشر رأيه تماما .. و مع الرد عليه و جادلته بالحجه و العقل .. أى الحوار الرشيد الذى تفضلت أنت و ضربت مثالا عليه من سجال الغزالى و ابن رشد .. الكارثه فى أن أمثال هؤلاء العلماء .. و أمثالك و أمثال عمر الذين مازالوا يحلمون بالرشد .. هم طائفه على وشك الأنقراض فى هذا المجتمع الممزق بين بداوة الوهابيين .. و خسة الحزب الوطنى
عموما .. أنا سعيد برؤيتك للحذاه الأسلاميخ وقت أن كان هناك مايسمى بالحضاره الأسلاميه .. أى قبل أن نغرق جميعا فى بداوة الزيت

zenzana يقول...

يا اخ كريم انت كدة بتهدم محاولات غيرك من المسلمين في دعوة الاخ جرجس
يرضيك يطلع ازبل ما فيك وانت مسلم ؟ يعني قدوة؟
نحن خير امة اخرجت للناس
بأفعالك اللى ممكن تكون من غير قصدلغيرة علي الاسلام اديك اهو بتغير كلام ربنا
يرضي مين دا؟

بصراحة انا لى عتاب لك انت والاخ محمد عامر
اللهم ما اهدي الجميع

Reformer1976 يقول...

عزيزي النديم

كلامك عين العقل بس هتعمل إيه يا زعيم في بلد قانونه إن العقل "زينة" يعني مجرد وردة في عروة الجاكت أو بروش على صدر الفستان... إمتى يبقى العقل من الأساسيات وليس من الكماليات؟ تلك هي المسألة
---------------------

العزيز الفارس القديم

الموضوع في نظري مش معركة بيني وبين الظلاميين حتى أسقط فريسة لهم... المعركة بين الظلاميين والمجتمع كله بل وبين الظلاميين وأنفسهم... المجتمع كله يخسر يا سيدي الفاضل

أحترم رأيك بشأن كتابات الدكتور القمني ولكني أعرف الرجل وأعرف رؤيته الوطنية القومية الليبرالية وهذا هو طرحه الأساسي والذي يحاول أن يؤكد من خلال أبحاثه التاريخية والإسلامية أن يؤكد أن هذا الطرح القومي الليبرالي (القومي بمعنى القومية المصرية وليس القومجية العروبية) هو طرح غير مخالف لما يعرفه ويراه صحيح الإسلام... فالرجل سعى واجتهد وإن أخطأ له أجر وإن أصاب له أجران ولكن سعيه لابد أن يكون مشكورا في كلتا الحالتين وأن نتكاتف بجواره لا تأييدا لأفكاره ولكن تأييدا لهذا المناخ الليبيرالي الذي بغيره تموت الأمة وتجيب جاز وسخ
=====================

عزيزتي زنزانة

ليت الأخ كريم الذي أعتقد أنه هو نفسه الأخ محمد عامر يسمع كلامك كدة ويبدأ ياخد ويدي بالعقل والمنطق بدل المنهجية اللي مش لطيفة في التعاطي مع الأمور


شكرا للجميع ومازال باب النقاش مفتوحا لإثراء هذا الحديث الهام أكثر وأكث

DantY ElMasrY يقول...

أنا شايف ان مصر امه من عنصرين الأول هو جماعة كارهى اللأسلام ويسمون خطأ المسيحيين.والثانى جمتعة كارهى المسيحيه ويسمون خطأ المسلمين
واللى ظهر لى من البوست والتعليقات ان جماعة كارهى المسيحية بيتخبطوا زى ما قال القرآن يحسبون كل صيحة عليهم فنزلوا شتيمة فى البنت البريئة اللى كانت جاية تلعب لقت مكان اللعب خناقة ولاحظت بردك ان السادة كارهى المسيحية دايما يرفعوا السيوف الخشبية فى وجه الأعداء وفى نفس الوقت بيدعوهم لاعتناق الكراهية
ملاحظة تانية
هو بيمن على البشرية بكام بنى آدم فى كذا مجال وكأن الثقافات التانية معندهاش حاجات من دى
ملاحظة تالتة دا بيحط ابن رشد وابن سينا فى قفة واحدة اللى يخلينا نفهم ان علاقته بيهم لا تزيد عن كتاب القراءة العظيم .
محمد عامر.كريم سمير عاوز أصرخ فى ودنك أو ودانكو بعلو صوتى :كتاك نيييلااااااااااااااااااااااااااه يا صاحب السيف الخشبى

Reformer1976 يقول...

عزيزي دانتي المصري

أرى في كلامك بعض التعميم فليس كل مسيحي كاره للإسلام والمسلمين وليس كل مسلم كاره للمسيحية والمسيحيين... تقسيم الأمة إلى عنصرين هو أحد أفدح الأخطاء التاريخية التي تعبر عن فصامنا ففي الوقت الذي نتغنى فيه بأننا شعب واحد وعرق واحد وأصل واحد - وهذا صحيح - نتحدث بهطل عن المصري "كريم العنصرين" وعن الوحدة الوطنية وهو ما يشير إلى التقسيم بالفعل... الأزمة الحقيقية هي أن هذه الأمة القبلية بطبيعتها تصر على أن تكون هويتها الوحيدة هي الهوية الدينية وهو ما يؤدي بالضرورة إلى الطائفية واستعلاء طائفة الدين الأكثر عددا على الأقل عددا وتصير الحقوق والواجبات منة وهبة من أغلبية دينية لأقلية دينية وهذا هطل... لذلك قلنا ونقول أن الحرية هي الحل والمواطنة الحقيقية هي الحل والهوية الوطنية بعيدا عن كل الرهط الخاص بالهوية الدينية هي الحل وليكن الإيمان أمرا قلبيا وفكريا يخص كل من يتبعه لكنه لا يكون مصدرا وحيدا للهوية كما هو حادث الآن

لاحظ أيضا أن في نفس السلة التي وضع فيها ابن رشد وحتى ابن سينا وضع ديدات ومحمد عمارة... شفت الدرك الأسفل اللي وصلنا له؟

DantY ElMasrY يقول...

عزيزى المدون:تصورى لكون مصر امه ذات عنصرين هو واقع بالفعل وتسميتى لكل عنصر باسمه الحقيقى رغم علمى بوجود مساحة من التسامح على الجانبين أردت به التنبيه لأن جمعيات الكراهية عالية الصوت فى بلادنا والمواطنه حلم بعيد

المنال فى الوقت الحالى
وتسامحك وما ادعيه لنفسى من تسامح ليس كافيا فأنا فى هذا البلد غريبب وأحسبك غريبا مثلى ان كنت متسامحا دينيا
قريت مرة فى سفر اللاويين ايه بتقول:"للغريب النازل فى أرضك مثل الوطنى يكون "وأحسبها من الوصايا العشروالأيه تؤسس لمفهوم المواطنه لكن على ارض الواقع فاليهود لم يمارسو اى تسامح ابان تاسيس دولة اسرائيل الأولى وهذه مشكلة الدين المؤسسى بعد رحيلالأنبياء

Reformer1976 يقول...

عزيزي دانتي

مجرد كلمة التسامح هي مصطلح كريه ويحمل في طياته نبرة استعلاء عنصري من طرف على آخر... لا أنكر أن ثمة استقطاب طائفي بل وعنصري كريه بين المدعوين مسلمين والمدعوين مسيحيين وأفهم وجهة نظرك تماما وهي على قدر كبير من الصحة... ولكن صدقني المواطنة - التي تؤمن كما أؤمن - أنها الحل ليست بعيدة المنال كما تعتقد، المشكلة ليست في أنها بعيدة المنال بل في عدم توفر الرغبة لدى هذا الشعب الذي يعاني غالبيته من الهطل واللوث الفكري واللا فكري ولا يدرك أنه ذاهب إلى التهلكة... شيء محبط أن تحاول إيقاظ شخص مغيب متجه إلى بحيرة متقدة بانار وكبريت ولا يعلم أن فيها هلاكه... هكذا مجتمعنا كله

مش بيفكرك الكلام دا بزرقاء اليمامة؟
الله يرحمه العظيم أمل دنقل شاعر النبوءة الذي لا تزال كلماته تصف وتحذر من مزيد من "النكشات" التي يبدو أنها صارت مقررا علينا

محمد عامر يقول...

اولا انا مش كريم

ثانيا
سيد القمني وفرج فودة كل كتاباتهم محصورة في التنقيب عن الثغرات والمخفيات في التاريخ الاسلامي وهم على الدوام يهاجمون افكار مذهبية اسلامية
و سيد القمني يهاجم المؤرخين والصحابة والتابعين المسلمين
يعني الامر كله منحصر بين المسلمين انفسهم
انتا ايش دخلك يا مسيحي ؟؟

بتحشر مناخيرك ليه ؟؟؟
وعمال تطبل لسيد القمني ليه ؟
انا ممكن اتفهم دفاعك عنه لو الراجل مثقف فعلا
بيدافع عن الحريات فعلا
بيتكلم في امور كتيرة
انما ده راجل كل شغله هو الهجوم على الرموز الاسلامية والتشكيك في التاريخ الاسلامي
كون انك تطبله
فده معناه انك مجرد انسان حاقد مريض
بتدور على اي شيء ضد الاسلام وتلزق فيه وتطبله
والناس عارفين عنك انك شخضية استفزازية دائما

ووحياة ابوك يا اخي بطل فرد العضلات في الكتابة
وتكتبلي سيكلوجية وملوخية
ده دليل على ضعف حجتك
كلام انشائي ملوش اي معنى
واقدر اكتب منه للصبح

سلاموز يا جراجيسو

Reformer1976 يقول...

المحترم الكريم محمد عامر

يا ريت تبقى تحصر لي الكتب والصفحات التي يهاجم فيها الدكتور القمني الصحابة والمذاهب الإسلامية... لو ما انتاش قاري الراجل يبقى بتتكلم في إيه بقى؟ روح إقرى وتعال نتكلم... بالنسبة لكون الدكتور القمني لا يكتب فقط سوى في الإسلاميات فهذا غير دقيق فالرجل يقدم طرحا ليبراليا وقوميا مصريا صرفا من خلال غوصه في التاريخ والفلسفة - وهو بالمناسبة أستاذ فلسفة بالأساس - وهو يكتب في أمور عديدة خاصة بالوطن والمواطنة... دي نقطة

النقطة التانية
أنا بحسب القانون والدستور مواطن كامل المواطنة في دولة مدنية لا دينية ومن ثم فمن حقي أن أتناقش وأتجادل بشأن أي قضية تؤثر في بلدي ومجتمعي وسأحلل وأحاجج كل قوى الغباء والظلام التي تريد أن تقوض مدنية الدولة التي تم ترسيخها عبر زمن طويل وتضحيات لرجال اختاروا أن يكون هذا البلد بلدا محترما

وبما أن الدكتور القمني يدافع عن نفس القضية وهي مدنية الدولة فطبيعي أن أؤيد أفكاره وخصوصا أنه يؤكد - كما أكد شهيد الكلمة الراحل قبله - أن السياسة ليست في صلب صحيح الدين ويقدم رؤية مغايرة لرؤية الظلاميين الذين يفسدون الدين بالسياسة ويخربون السياسة بالدين

ومن ثم فمن موقعي كرجل وطني أؤمن بمدنية الدولة فإنني أهتم بما يكتبه الدكتور القمني وأدافع عن حقه في التعبير كما أدافع عن حقوق آخرين في حرية التعبير أيضا... بما في ذلك الظلاميون أنفسهم الذين وإن كنت أنتقد كتاباتهم بشدة إلا أنني أعترض على منعها بل الحل هو بالرد وإفراد المساحات المتكافئة للأخذ والرد... طبعا جرائم التحريض على القتل كالتي يدعو إليها مجرم مثل عمارة لا تندرج تحت بند حرية التعبير وإن كان خطابه المحرض على الكراهية يندرج تحت بند حرية التعبير

المهم يا أستاذ محمد... كم كتابا كتب الدكتور القمني؟ وكم كتابا منهم قرأت أنت؟ وأي فقرات أو فصول التي هاجم فيها الدكتور سيد الصحابة والإسلام أو المذاهب الإسلامية؟ ما تردش لو ما جبتش إجابات تفصيلية والفقرات لازم تكون مرفوقة بأرقام الصفحات وفي أي فصل وردت كدليل مبدئي أنك قرأت ولم تجتزئ... وفي الآخر دا هيكون بيثري الحوار

أشكر كرم أخلاقك

احمد عز يقول...

هو صحيح ليه سيادتك ماجبتش سيره عن الأنبا ماكسيموس ولا ده مش ليبرالى و عايز يعمل حرية للمسيحيين ولا انت تخصص فتنه للمسلمين بس.
برافوو عليك عارف تنقى كويس مين اللى هايولع فى المسلمين . وفى الاخر بتقول انك بتاع سلام وتفاهم

غير معرف يقول...

وبما أن الدكتور القمني يدافع عن نفس القضية وهي مدنية الدولة فطبيعي أن أؤيد أفكاره وخصوصا أنه يؤكد - كما أكد شهيد الكلمة الراحل قبله - أن السياسة ليست في صلب صحيح الدين ويقدم رؤية مغايرة لرؤية الظلاميين الذين يفسدون الدين بالسياسة ويخربون السياسة بالدين


ده كلامك انت وده رأيك اللى انت شايفه تقدمى وانا شايفه تخلفى
وعمال تقول ظلامى وهلامى وكلام كبير قوى ياعم بعبر براحتك بس مش فى الاسلام واضح جدا انك بتتقبل الاخر عالشان كده بتقول عليه ظلامى.
وايه رأيك فى مقولة غاندى" من يقول بفصل الدين عن السياسة لا يفهم معنى الدين, فلا معنى للدين بدون سياسه.
ولا غاندى ده كمان ظلامى
ياعم روح أقرى انت كمان الاول بدل ماتتفحلس وتتفحلط وتعمل نفسك متطلع وانت خيبه قويه

Reformer1976 يقول...

هو طبعا ماكسيموس ده خطوة كويسة لتجاوز الكثير من الفساد الذي داخل المنظومة الكنسية بقيادة شنودة ولربما كان حجرا يحرك بركة المياه الراكدة... بس ليه مطلوب أجيب سيرته في موضوع باكتب فيه عن عودة الدكتور سيد القمني للكتابة؟ باحاول ألاقي علاقة بينهم مش لاقي... يا ريت توضح فين العلاقة

شكرا

Reformer1976 يقول...

الأخ المجهول

الظلاميون الذين أقصدهم هم من حولوا مصر إلى بركان من النار والدم في الثمانينات والتسعينات والذين لم يقتلوا فرج فودة وحسب بل قتلوا أطفالا ونساء وناس عادية على قهاوي وحرقوا ودمروا وكان كله باسم الإسلام واسم الخلافة والإمارة؟ أتمنى حضرتك تكون فاكر اللي بتكلم عنه... ولا دا كمان مكانش إرهاب وكانت مقاومة مسلحة ضد الوالي الكافر؟

هذا هو مربط الفرس... قضية الدولة المدنية أعمق بكثير من مجرد التماحك بالألفاظ واللعب بالمصطلحات... القضية ببساطة أن السياسة أمر نسبي بينما الدين مطلق... فكيف يختلط ما هو نسبي بما هو مطلق... قمة الفساد في أوربا حدث وقت أن حكم البابوات ففسدت السياسة وفسد الدين وأمثلة الحكم الإسلامي الفاشلة لا تعد ولا تحصى في تاريخنا الحديث... فصل الدين عن الدولة ليس إساءة للدين - أي دين - بل بالعكس حفاظا للدين على قدسيته ومهابته بعيدا عن مسالك السياسة وشعابها... لو أن أحدا ما يريد أن يحكم مصر بمنهجية دينية... وأنا مواطن في مصر وتؤثر في هذه المنهجية لا يمكن لأي أحد أن يوقف حقي في التعبير عن هذه المنهجية لأنها تؤثر في وفي مجتمعي وفي بلدي

وأنا أحب بلدي ووطني ولا أقول لهما طظ ولا أرى أن خصومي ينبغي أن يكونوا تحت الجزمة... بل أحب أن أرى وطني ينمو ويزدهر والحرية تعلو كقيمة رائعة منيرة بحيث ينضوي تحت ظلها كل التيارات الفكرية على اختلاف أطيافها

وبعدين إنت ليه مش عارف تتكلم باحترام وأدب؟ حتى يا أخي مش عشان خاطر نفسك، عشان خاطر الناس تقول عليك راجل مسلم محترم وكويس مش الناس اللي تيجي المدونة تقول أهوه آدي التخلف وقلة الأدب... لو انت ترضاها لنفسك أنا ما ارضاهالكش

غير معرف يقول...

طيب وانت ليه مش بتتكلم باحترام وادب فى المدونات التانيه؟ منا شايفك عمال تشتم
ولا الاحترام والادب ده بمزاج
وانت محتكره
لما تبقى تبطل شتيمه ابقى اتكلم باحترام وادب
ياعم المؤدب (قصدى اللى عامل فيها مؤدب)
ولا البيه مش خايف على المسيحية برضه؟
حتى علشان نفسك برضه
لا حقيقى واعظ بس ابقى انصح نفسك الاول

DantY ElMasrY يقول...

الطرح الأسلامى طرح عالمى ويخاطب المسلمين وغير المسلمينولهذا فمن حق أى انسان أن يتناوله بالنقدوأن يتبنى ما شاء من مذاهب
هذا بالأضافة الى أن الأسلام يختلف عن الديانات الأخرى لأنه دين غير مؤسسى .دين شعبى يعنى بمعنى أنه لا يوجد فى الأسلام وكالة عن الرب لأى رجل دين أيا كان فالعلاقة بين الأنسان وخالقه مباشرة ولا تحتاج الى وسطاء وقديما قالوا :اعرف الرجال بالحقولا تعرف الحق بالرجال.
يعنى محدش يقول أنا حجتى الشيخ فلان او الدكتور فلان
تدافع عن حريته ماشى
لكن ماتعملوش حجة على الكل والكلام مش على سيد القمنى ولا فرج فوده
أنا قصدى على شيوخ الاسلام المراجع الجامده ابن تيميه وابن القيم والذهبى وابن رجب وابن باز الى آخر القائمة الطويلة من الذين حولوا الأسلام من علاقة بين الانسان وخالقه بشكل مباشر الى انهم خدوا التوكيل بتاع الجنه
ودا نفس التطور اللى نشأ عنه فساد أى دين من اليهودية الى المسيحية الى الأسلام

احمد عز يقول...

هو انا قلتلك هات سيرته فى الموضوع ده؟ انا بقولك عموما فى كل المدونه مش لازم فى الموضوع ده يعنى. ليه مركز على الناس اللى بتعمل المشاكل للمسلمين ومش مركز على الناس اللى بيعملوا فتنه للمسيحيين؟
ولما انت مسمى القوى التانية قوى الغباء والظلام متوقع رد فعلهم هايكون ايه ؟
هايقولوا اهلا بقوى الذكاء والنور. لاهموا كده ولا انتم كده
فهمت العلاقة ولا لسه؟

Reformer1976 يقول...

المحترم المجهول

هاتلي وبي بيست من كلامي اللي فيه شتيمة سواءفي مدونتي أو أي مدونة تانية... ولو أسأت الأدب في حق أي شخص فسأعتذر فورا ولكن أرني ما تراه شتيمة وقلة أدب مني حتى أوضحه إن كان أسيء فهمه أو أعتذر عنه إن كان بالفعل خطأ
=================

عزيزي دانتي المصري جدا

أتفق معك في طرحك الخاص بطبيعة حيثيات فساد الأديان بسب فساد البشر الذين جعلوا أنفسهم أصياء ووكلاء على الدين... الغريب أنه على الرغم من أنه لا كهنوت في الإسلام إلا أن المؤسسات الدينية في بلادنا وغيرها تحولت إى مؤسسات كهنوتية لا تختلف في فسادها عن فساد الكنيسة في العصور الوسطى
سأفجئك بمفاجأة مذهلة وهي أن المبدأ المبتذل للكهنوت في المسيحية وتقسيم الشعب المسيحي إلى إكليروس وعامة الشعب ليس مبدأ كتابيا على الإطلاق ولا علاقة لتعليم الكتاب المقدس بهذه الممارسات التي تفرضها الكنائس التقليدية واضعة نفسها كوسيط بين الله والناس مارتن لوثر وثار ضده في العصور الوسطى وفضح فساد الكنيسة والبابوات وقتها

الأديان لم توجد لتستعبد الإنسان بل لتحرره
===================

Reformer1976 يقول...

المحترم أحمد عز

راجع تدوينة قديمة لي عن بندكت وأزمته وصفته فيها مباشرة بأنه قليل أدب

DantY ElMasrY يقول...

انا متفق معاك يا جرجس وعندى دراسة موسعة فى الدين المقارن على مستوى الديانات اثلاث والتطور التاريخى ليهم والمحطات المتشا بهه
لاحظت ان شيخ الأزهر بيتكلم بالنييابة عن المسلمين ويبايع الرئيس بصفته الزظيفيةنيابة عن الشعب
دا مالوش غير معنى واحد ان الأزهر بقى كنيسة من النوع لردىء جدا واسمحلى بعد ان كان جامعة ومركز بحثى
لكن فى الأول والأخر دى طبيعة البشر مع اى دين وأنا فاهم طبيعية المسيحية الأصلية كويس وطبيعة المسيح عليه السلام
وأنا يا سيدى اعتبر نفسى مسلما عيسوى المقام فما أكثر اعجابى به وحبى له

Reformer1976 يقول...

دانتي المصري

يا ريت تبعت لي أجزاء من الدراسة دي لو عندك ع الكمبيوتر

DantY ElMasrY يقول...

ان شاء الله نتفابل ونتكلم فى الموضوع لأن الورق مش موجود عندى دلوقتى وما عنديش دافع انى اكتبه من جديد

Reformer1976 يقول...

إيميلي هو
reformer1976@yahoo.com
راسلني واترك رقم تليفونك

شكرا

ارفع راسك انت السعودي يقول...

هذا هو ما ما جائنا من مصر العفنة وقبلها من هالة سرحان ملكة الفجور التي لوثت علم روتانا الاخضر الطاهر بفسدها ارحمونا يا مصريين من عفنكم

غير معرف يقول...

رد على ارفع رأسك انت سعودى
بدون محاباه ولا تجنى
اسمح لى ان اقول لك
خللى راسك فى الوحل انت سعودى
خلك عفن كما انت وعش بعفنك فانت سعودى
انت من مخلفات البشر فانت سعودى
تعلق على فاجرة مثلكم على قناة فجور من اختراعكم ويمولها امرائكم ونسيت فضل مصر عليكم
ذاك شأنك فطبعكم التنكر لمن علمكم ان تكونو بشر
تتكلم عن فجور مصرية على قناة سعودية
تعال وشوف فجور السعوديين والسعوديات وعروض الكامات الخاصة بهم فى منتديات الفجور السعودية والتى تملا الانتر نت ويشاهدها القاصى والدانى


عذرا

ثم عذرا

خللى رأسك فى الوحل والطين فانت سعودى

شام الياسمين يقول...

تحية للدكتور القمني والى الامام

شام الياسمين يقول...

الدكتور السيد القمني..احد الهامات المثقفةالباحثة عن الحقيقة في التاريخ بمنهج علمي وهو احد التنويريون العظام
في مصر...

مهندس / عصام يقول...

انا مش ضد اي حد و من حق اي حد يتكلم اصل الكلام معلهوش جمرك بس الراجل ده غير مهذب و فج جدا و احيانا كتير بيدلس في كلامه و عموما وجوده ضروري علشان من حق اي حد يتكلم و كمان من حق اي حد ير و اه كلام و اللي مكتوب هيكون بس انا مش طايق هذا الانسان الهمجي

لكي لا ننسى دم أحمد علي مبروك